الأقصر تستعد لدخول منظومة التأمين الصحى الشامل مطلع بـ6 مستشفيات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تستعد مديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر بقيادة الدكتور السيد عبد الجواد وكيل وزارة الصحة بالأقصر، لدخول منظومة التأمين الصحى الشامل، وذلك عبر تجهيزات مكثفة فى 6 مستشفيات متنوعة بجانب المراكز الطبية الخاصة المجهزة بالتراخيص والبيانات الكاملة لها، حيث قال مصدر مسئول بمديرية الصحة بالأقصر، أنه يجرى حالياً تقديم كافة الدعم والتجهيزات للمستشفيات التى تم اختيارها لتكون ضمن المنظومة، وهى مستشفيات "الأقصر الدولى - الأقصر العام - إسنا - أرمنت - العديسات - البياضية"، وذلك ضمن المشروع القومى لوزارة الصحة.


ويقول المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر لـ""، إن مستشفى الأقصر العام حصلت على دعم كبير مؤخراً للحصول على خدمات أشمل للمواطنين فى القطاع الصحى، حيث عقد بروتوكول بين جامعة الأقصر ووزارة الصحة، لتسليم مستشفى الأقصر العام لتصبح أول مستشفى جامعى فى المحافظة، وتم توفير كادر الجامعة الخاص بها وكافة متطلباتها كمستشفى جامعى وتنتظر عمل كلية الطب الجديدة لدعمها بكوادر بشرية أكبر خلال الفترة المقبلة، وافتتحت داخلها أقسام جديدة وتم تزويد غرف العناية المركزة، وعدد غرف العمليات ليصبح 8 غرف لخدمة التخصصات الجديدة منها جراحة أوعية دموية دقيقة ومخ وأعصاب وزراعة قواقع وجراحة صدر وخلافه.

وأوضح محافظ الأقصر، إن يجرى العمل حالياً فى تجهيز المستشفيات الجديدة التى تنتظر الافتتاح وستدخل ضمن منظومة التأمين الصحى الشامل، وهى مستشفى إسنا ستكون خدمى عام تابعة للأمانات المتخصصة، ومستشفى العديسات المخصصة لجراحة القلب والصدر، مؤكداً أنه وصلت نسبة التنفيذ بهما لمرحلة 100% من التشطيب والخدمات المقدمة داخلها من التأسيس والأجهزة والمعدات الطبية، وكلفت مؤخراً جمعية الأورمان للقيام بإدارة مستشفى العديسات بالأقصر بعد نجاحها فى إدارة مستشفيات علاج السرطان مؤخراً.

وقالت بمديرية الصحة بالأقصر، أنه يجرى حالياً تقديم كافة الدعم والتجهيزات للمستشفيات التى تم اختيارها لتكون ضمن المنظومة، وهى مستشفيات "الأقصر الدولى - الأقصر العام - إسنا - أرمنت - العديسات - البياضية"، وذلك ضمن المشروع القومى لوزارة الصحة، حيث إن التجهيزات تشمل إعداد منظومة بيانات دقيقة ومحدثة لكافة تفاصيل المستشفيات من طاقة بشرية ومعدات موجودة وأجهزة ناقصة، ومن المنتظر البدء التجريبى لمنظومة التأمين الصحى الشامل مطلع العام المقبل ، موضحاً إن تلك التجهيزات تشمل إعداد منظومة بيانات دقيقة ومحدثة لكافة تفاصيل المستشفيات من طاقة بشرية ومعدات موجودة وأجهزة ناقصة، حيث أنه من المنتظر البدء التجريبى لمنظومة التأمين الصحى الشامل مطلع العام المقبل 2020، فيما كلف الدكتور السيد عبد الجواد وكيل وزارة الصحة بمحافظة الأقصر، مسئولى المستشفيات والإدارات الصحية وفرق من مدخلى البيانات والموارد البشرية ومراقبى العهد والصيادلة ومسئولى الجودة بالبدء فى تجهيز قاعدة بيانات دقيقة ومحدثة لجميع المنشآت الصحية الحكومية والخاصة على مستوى محافظة الأقصر.

وصرح الدكتور زكريا الحداد مدير الإدارة الصحة بمدينة إسنا جنوبى الأقصر، أنه يجرى العمل على قدم وساق لتجهيز مستشفى إسنا الجديدة والقديمة و8 وحدات صحية لتكون ضمن منظومة التأمين الصحى الشامل المقرر انطلاقه فى مطلع يناير المقبل 2020، وذلك ضمن المرحلة الأولى التى تشمل الأقصر وقنا وأسوان.

وأضاف مدير إدارة إسنا الصحية لـ"اليوم السابع"، أنه تم على مدار اليومين الماضيين معاينة مقر مستشفى إسنا القديمة والمبنى الجديد لمستشفى إسنا التخصصى المقرر افتتاحها قريباً، كما تمت معاينة الوحدات الصحية التى ضمن ما يلى: "وحدة القرايا ووحدة العضايمة ووحدة الكيمان ووحدة النجوع بحرى ووحدة توماس 3 ووحدة القرية ووحدة الحلة ووحدة زرنيخ ووحدة المعلا"، وغيرها من الوحدات لمعاينة المبانى على الطبيعة وإعداد ملف متكامل عنها بكافة البيانات الخاصة بكل مستشفى ووحدة صحية، حيث أشرف على المعاينات لجنة من الإدارة الصحية بإسنا ولجنة من وزارة الصحة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق