مصطفى الفقي: سد النهضة مكايدة سياسية.. ولن يحقق مصلحة تنموية لإثيوبيا

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي، إنه لابد من تغيير الفكر الإثيوبي الذي يستخدم عنصر الوقت لمصلحته، مشددًا على أن الاستمرار في بناء سد النهضة أمر غير مقبول في ظل وجود مفاوضات.

وأوضح خلال لقائه ببرنامج "يحدث في "، المذاع على "إم بي سي مصر"، تقديم شريف عامر، أن الجانب الإثيوبي حتى الآن لم يستوعب أن من حقه أن يفعل ما يشاء دون الإضرار بمصالح الآخرين، مؤكدًا أن بناء سد النهضة لم يخل من مكايدة سياسية وليس به مصلحة تنموية كما يدعون.

مصطفى الفقي: المنطقة العربية تعيش على برميل بارود

ولفت إلى أن وصول إثيوبيا لمرحلة تحمل ضررًا للشعب المصري ستكون خرقًا لقواعد القانون الدولي وقانون الأنهار، مؤكدًا أن مصر تمتلك أوراق ضغط كثيرة على إثيوبيا منها التواجد القوى داخل القارة الأفريقية، بجانب أن النظام المصري أكثر استقرارا وقوة.

وتابع: "سنفترض حسن النية لآخر لحظة، ولكن إذا اكتشفنا أن الإثيوبيين لا يرسلون أي رسائل إيجابية تطمئن الشعب المصري ويضربون عرض الحائط بمشاعر 105 ملايين نسمة يجب أن يكون هناك رد فعل آخر".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق