في عهد .. انطلاق مبادرة “نور حياة” بتمويل مليار جنيه ()

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أطلق الرئيس عبدالفتاح ، مبادرة "نور حياة" يناير ، لمكافحة مسببات ضعف وفقدان الإبصار، والتي بدأ بالفعل صندوق تحيا تنفيذها خلال 3 أعوام ونصف العام بتمويل قدره مليار جنيه.

– تعريف المبادرة
تستهدف مبادرة "نور حياة"، التشخيص والعلاج المبكر لمسببات ضعف وفقدان الإبصار، إذ كشفت البحوث التجريبية للمبادرة إن حالات ضعف وفقدان الإبصار في مصر تقدر بنحو 5 ملايين مصاب، كما تمثل حالات ضعف الإبصار في المدارس الابتدائية نسبة 20% تقديريًا من إجمالي 10 ملايين تلميذ بالمرحلة الابتدائية.
وتهدف المبادرة إلى الكشف على 5 ملايين طالب بالمرحلة الابتدائية على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى مليونى مواطن من الحالات الأولى بالرعاية وتوفير مليون نظارة طبية وإجراء 250 ألف عملية جراحية فى العيون، وكذلك تقديم الخدمات البصرية لنحو مليونى مواطن وإجراء ما يزيد على 200 ألف تدخل جراحى مع العلاج والمتابعة للحد من ضعف وفقدان الإبصار مع توفير خدمة مميزة للفئات الأكثر احتياجا، وإعادة دمج وتمكين ضعاف البصر ورفع الوعى لدى المواطن للوصول بمصر خالية من الإعاقة البصرية التي يمكن تجنبها.

– أهداف المبادرة:
1- تستهدف الكشف المبكر عن مسببات ضعف وفقدان الإبصار بين تلاميذ المرحلة الابتدائية.
2- تستهدف علاج الحالات المكتشفة مجانا.
3- تستهدف المبادرة إجراء الكشف الطبي على نحو 5 ملايين تلميذ بالمرحلة الابتدائية.
4- تغطي المرحلة الأولى من المبادرة 660 ألف تلميذ منهم.
5- تسليم نحو 132 ألف نظارة طبية.
6- إجراء التدخلات الجراحية مجانا للتلاميذ المتوقع اكتشاف إصابتهم.
7- ينفذ صندوق تحيا مصر مبادرة نور حياة بتكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالتعاون مع إدارة الخدمات الطبية بالقوات المسلحة، والتي سخرت كافة تجهيزات المستشفيات التابعة لها لإجراء العمليات الجراحية فضلا عن توفير الكوادر الطبية المتخصصة.
8- توفير فرق طبية في تخصص الرمد من مختلف مديريات الصحة بالمحافظات وذلك تنسيقا مع وزارة الصحة والسكان.
9- وتوفر وزارة الداخلية الدعم الكامل للمبادرة من خلال تسخير تجهيزات المستشفيات التابعة للوزارة لإجراء الكشف الطبي والعمليات الجراحية.
10- جرى مع وزارة التربية والتعليم لتذليل المعوقات التي قد تواجه الفرق الطبية، فيما يتعلق بالكشف الطبي بمدارس المرحلة الابتدائية.
11- جرى التنسيق مع منظمة الصحة العالمية لتوفير الدعم الفني للمبادرة.
12- جرى التعاون كذلك مع مؤسسات (الأورمان، وصناع الخير، وبنك الشفاء، والجمعية الشرعية)؛ لحصر الفئات الأكثر احتياجا وتقديم الخدمة الطبية لهم بمختلف المحافظات.
13- جرى تأسيس مكاتب تمثيل للصندوق داخل مقرات كل محافظة، وتوفير منسق بكل محافظة، لمتابعة سير عمل المبادرة طبقا للخطة الموضوعة وتذليل كافة العقبات أمام الفريق الطبي.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق