في عهد .. محافظة القاهرة تواكب التطور بـ15 مركزًا تكنولوجيًا لمكافحة الفساد

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

في إطار توجيهات رئيس الجمهورية لتطوير خدمات المواطنين وتقديمها بصورة حضارية وسريعة ودقيقة، افتتحت محافظة القاهرة بالتعاون مع وزارة التخطيط والإصلاح الإداري، 15 مركز تكنولوجي بأحياء العاصمة بتكلفة 30 مليون جنيه، كمرحلة أولية لتسهيل حصول المواطنين على خدمات بشكل تقني.
وضمت المرحلة الأولى، 15 مركز بأحياء العاصمة منها 9 مراكز جديدة بأحياء (الزيتون، وغرب القاهرة، ووسط القاهرة، والبساتين، والخليفة، والسيدة زينب، والمعصرة، ومصر القديمة، وغرب مدينة نصر) و6 مراكز تم إعادة تطويرها ورفع كفاءتها وربطها مركزيا بوزارتي التخطيط والتنمية المحلية والمحافظة وإمدادها بأحدث الأجهزة التكنولوجية بأحياء (الزاوية الحمراء، والمطرية، وباب الشعرية، والمعادي، والسلام أول، ومصر الجديدة).
وأكد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، أن هذا المشروع يأتي في إطار المشروع القومي الذي تتبناه الدولة لخدمـة المواطنين والتي يتوفر بها أحدث التقنيات التكنولوجيـة، وذلك لتحسين أداء العمل ولتسهيل حصول المواطنين على الخدمات، بالإضافة إلى المساهمة في إستراتيجية الدولة لمكافحة الفساد وصولا الى رضاء المواطنين.
وأضاف "عبدالعال" أن المحافظة وضعت خطة لبرنامج العمل الالكتروني لتحديث العمل الاداري ضمن رؤية الدولة 2030 بتطوير نظام حوكمة متكامل يضمن سير العمل بكفاءة مع تسهيل الاجراءات بين الادارات المختلفة ذات العلاقة الواحدة، وتقديم المعلومة والخدمة للمواطنين، بالاضافة إلى الإعداد الجيد للعاملين من خلال دورات تدريبية لهم بالتنسيق مع وزارتي التخطيط والتنمية المحلية.
ونوه إلى أن هذا التطوير يعتمد على منظومة الكترونية موحدة، حيث أن جميع الأحياء سوف تعمل من خلال الكتروني موحد يتيح للمواطنين الاستعلام عن الخدمة من خلال الانترنت، كما يتيح من خلاله إصدار جميع الخدمات والتراخيص التي تصدر للمواطن مميكنة، والخطابات الموجهة للجهات الخارجية مع تحقيق الترابط والتكامل بين الإدارات لسرعة استرجاع المعلومات مع الدقة والسرية للبيانات ومتابعة أعمال الإدارات، وإرسال رسائل البريد الإلكتروني والرسائل القصيرة (SMS) للمواطنين لإخطارهم بتوقيتات ومسار إجراءات الخدمة مما سيساهم في تقليل الفترة الزمنية للحصول على الخدمة وفصل مقدم الخدمة عن طالبها وخلق بيئة عمل مناسبة بعيدة عن التعرض لعوامل الفساد.
وأوضح "عبدالعال" إلى أن المحافظة ساهمت في تكلفة إنشاء المراكز التكنولوجية من الناحية الإنشائية والمعمارية، وكذلك توفير الأثاث وخطوط الربط كما أنها من خلال التعاون مع وزارة التخطيط وبعض الجهات المانحة قامت بتوفير الأجهزة والمعدات التكنولوجية وخطوط الشبكة الداخلية، كما قامت بتدريب ما يزيد عن (900) موظف بالأحياء على أساسيات الحواسب بالإضافة الى التدريب على البرامج والتطبيقات والإشراف على إدخال ملفات المواطنين على البرامج.
وأضاف المحافظ أن مشروع تحسين خدمات المواطنين يعتمد على عدة محاور تتمثل في تبسيط الاجراءات، وتهيئة بيئة العمل، وتوفير النظم والتطبيقات الرقمية وتفعيل الدفع والتحصيل الالكتروني، وتنمية الموارد البشرية، ورفع الوعي لدى المواطنين.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق