ختام مبادرة "احمي نفسك" بمشاركة أعضاء هيئة التدريس بجامعة المنصورة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

اختتمت بمحافظة الدقهلية، أعمال مبادرة "اعرف واحمي نفسك"، التي تهدف لتوعية أعضاء هيئة التدريس والعاملين فى كافة المنشآت والقطاعات والمراكز الطبية والادارات بجامعة المنصورة بالسلامة والصحة المهنية ونشر ثقافة السلامة المهنية.


وأكدت وزارة القوي العاملة ، أن المبادرة تهدف للتعرف على مخاطر بيئة العمل وكيفية السيطرة عليها وكيفية مواجهتها والتعامل مع خطة الطوارئ، فضلا عن القوانين والقرارات الخاصة بالسلامة والصحة المهنية، ودور كل الأطراف المعنية في الوصول لبيئة عمل آمنة.

وقال أيمن ربيع وكيل أول الوزارة للسلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل، إن السلامة والصحة المهنية اتخذت مفهوما جديدا إضافة إلى أنها مجموعة قوانين وأحكام يتم تطبيقها فأصبحت على أرض الواقع العمل الجاد والمستمر فى نشر الثقافة الخاصة بها بصفه عامة فى المقام الأول، مشيرا إلى أن السلامة والصحة المهنية تعنى أمن وسلامة الإنسان اينما وجد ، مؤكدا ضرورة الاطلاع المستمر على كل ما هو جديد فى مجال العمل فى قطاع السلامة والصحة المهنية للتعامل الجيد والمتميز مع هذا الملف فى المنشآت المختلفة .

وأكد أهمية السلامة والصحة المهنية والدور الذى تلعبه من أجل توفير بيئة عمل لائقة وصحية وآمنة، خالية من المخاطر والأمراض المهنية ، والوقاية من الحوادث والأمراض المهنية وتقليل عدد الوفيات والإصابات المرتبطة بالعمل، مشيرا إلي أن رسالة وزارة القوى العاملة فى هذا المجال تهدف إلى رعاية وحماية القوى العاملة وتأمين بيئة العمل، وتحقيق شروط العمل العادلة وظروفه الملائمة.

تأتي المبادرة فى اطار التعاون القائم بين الوزارة وجامعة المنصورة، وشارك فيها أحمد القللى وكيل الوزارة مدير مديرية القوى العاملة بالدقهلية، والسيد السنجابي وكيل المديرية ، والمهندسة سحر على بالإدارة العامة للسلامة والصحة المهنية بالوزارة .

وحضر المبادرة الدكتور محمود المليجي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنميه البيئة ، ومسئولو السلامة والصحة المهنية والأزمات والكوارث بالمنشآت الجامعية ومسئولي السلامة والصحة المهنية بالمراكز والمناطق التابعة لمديرية القوى العاملة بالمحافظة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق