أخبار عاجلة

شهر فبراير.. وفاة 5 أشخاص وإصابة 7 آخرين في عدة حرائق بـ سوهاج

شهر فبراير.. وفاة 5 أشخاص وإصابة 7 آخرين في عدة حرائق بـ سوهاج
شهر فبراير.. وفاة 5 أشخاص وإصابة 7 آخرين في عدة حرائق بـ سوهاج
بين القضاء والقدر تشهد محافظة سوهاج في عام ٢٠٢١ عدة حوادث مُتتالية تفقد على إثرها عدة أشخاص من أهاليها وابنائها، كما أصيب منهم الكثير، أصبحت البيوت تنهار فوق رؤوس قاطنيها، كما أضحت العقول تُشعل النيران في أجساد اصحابها، وبين العويل والصراخ وندب الأمهات يحيا السوهاجية تلك الفترة.

ويعرض لكم "صدى البلد" بعض تلك الحوادث:

ولقي ٤ أشخاص  مصرعهم بينما أصيب آخر بضيق في التنفس إثر انهيار منزل مكون من ثلاثة طوابق أمام شركة بيع المصنوعات بمركز جرجا جنوبي محافظة سوهاج. 

وتعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء دكتور حسن محمود، مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج، إخطارًا من مأمور مركز شرطة جرجا يفيد بانهيار منزل مكون من ثلاثة طوابق، ووجود متوفين ومصاب. 

وبالانتقال والفحص تبين مصرع كلًا من:"محمد منصور عبد الرحيم ٤٥ عامًا عامل، وزوجته شيماء بدري محمد ٢٩ عامًا، والطفلتين، حبيبة محمد منصور ٨ أعوام، وشقيقتها رشا ١٣ عامًا، كما أصيب شقيقهما كريم بضيق في التنفس".

كما لقي طفل مصرعه وأصيب خمسة أشخاص أخرين من أسرة واحدة بحروق متفرقة بالجسم، مساء إثر إنفجار أسطوانة بوتاجاز بالمنزل، ما أدى إلى إنهيار منزلين، بشارع صلاح سالم الغربي بجوار التأمينات الاجتماعية بمركز المنشأة جنوبي سوهاج.

وتعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء دكتور حسن محمود، مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج، إخطارًا من مأمور مركز شرطة المنشأة، يفيد بانفجار أسطوانة بوتاجاز ووجود متوفي ومصابين.

وبالانتقال والفحص تبين مصرع الطفل شريف أشرف أحمد ٩ أعوام، وإصابة كلًا من:"يسري محمد السيد ٣٣ عامًا مصاب بحروق من الدرجة الثانية بنسبة ٩٠٪؜، ونجله محمد يسري محمد ٣ أعوام مصاب بحروق من الدرجة الثانية بنسبة ٢٠٪؜، وشقيقه يوسف خمسة سنوات مصاب بحروق من الدرجة الثانية بنسبة ٢٥٪؜، وحنين ٨ سنوات، مصابة بحروق من الدرجة الثانية بنسبة ٦٠٪؜، علا محمد محمد ١٩ عامًا مصابة بحروق من الدرجة الثانية".

كما أشعلت سيدة النيران في جسدها داخل المقابر، بسبب وجود خلافات أسرية مع زوجها بمركز طما شمالي المحافظة. 

تلقى اللواء حسن محمود مدير أمن سوهاج، إخطارًا من مركز شرطة طما بورود إشارة من المستشفى المركزي بوصول، "ميرفت.ع"، ٣٥ عامًا، وتقيم بناحية مشطا، مصابة بحروق من الدرجة الأولى بنسبة ٧٥٪؜. 

تبين من التحريات الأولية، أن المذكورة أحضرت جركن مواد بترولية وذهبت إلي مقابر قرية مشطا، وأشعلت النيران بجسدها مما أدي إلي إصابتها بحروق من الدرجة الثانية بنسبة ٧٥٪؜، بسبب خلافات مع زوجها.

حُررت المحاضر اللازمة لكل واقعة على حدة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق الحاجزون بمدينة الصحفيين في أكتوبر يعربون عن استيائهم من تحركات مجلس النقابة لإنهاء المشروع
التالى من القاهرة إلى باريس.. قائمة تخفيضات وعروض مصر للطيران خلال مارس