خالد الجندي: المسلمين شعائر دينهم يؤلم الإرهابيين

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال الدكتور خالد الجندي عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن الدولة هي الكيان الذي يجمع المسلمين في مكان واحد وتحفظ له هيبته ومكانته وتساعده على الاستقرار وممارسة شعائره الدينية وهو ما يؤلم الإرهابيين ويؤذيهم لافتا الى إن الجماعات الإرهابية لا تعترف بشيء اسمه الدولة.

وأضاف الجندي خلال كلمته بالجلسة الأولى في فعاليات اليوم الثاني لمؤتمر الأوقاف الدولي "فقه بناء الدول رؤية عصرية "، أن كلمة الدولة مرتبطة بعزة المسلم والمجتمع لذلك أرى أن العالم بأثره اصطلح على مفاهيم محددة تساعد على تغيير الدول.

وأوضح الجندي أن الأحكام الفقهية تغير معظمها بداية من مرحلة ما قبل الدولة وما بعد الدولة فمثلا مفهوم الهجرة وأحكامها تغير قبل الدولة ومابعدها كما أن ثلث الأحكام الفقهية تغيرت لتتناسب مع قوانين الدول لاستمرار العزة والاستقرار للمسلمين في هذه الدول.

وتابع الجندي قائلا: نحن نعيش في عصر يعاني فيه المسلم من التعديل الذي طرأ على الفقه، داعيا العلماء للبحث عن الثابت والمتغير لمواكبة العصر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق