سؤال خارج التوقعات.. مواطنون يسألون عن حكم ظهور جزء من المؤخرة أثناء الصلاة لقصر التيشرت.. والإفتاء تجيب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

فى إطار اللغط الذى حدث بعد مشاهد الصلاة المختلطة بين الرجال والنساء فى عيد الأضحى وظهور بعض سلوكيات الشباب، أجاب الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، على ارتداء بعض المصلين تيشرتات قصيرة تكشف عوراتهم أثناء السجود خلال الصلاة ،فى فتوى أعيد نشرها على موقع دار الإفتاء ،حيث ورد السؤال على النحو التالى :ما حكم انكشاف بعض العورة في الصلاة عند الرجال حيث يلاحظ عند حضور صلاة الجماعة والجمعة انكشاف بعض الظهر عند بعض الـمُصلِّين، وبعض الناس يرتدون بناطيل يَظْهَر منها جزءٌ من الأليتين أثناء السجود؛ فهل صلاتهم صحيحة؟ وماذا لو سارع الـمُصَلِّي بجذب التي شيرت أو البنطال ليُغَطِّي ما انكشف منه؟

 


 

 

وأجاب الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية: يجب على المسلم أَنْ يُراعِيَ سَتْر عورته في الصلاة مستحضرًا وقوفه بين يدي الله عز وجل متأدبًا في حضرته، فإن حدث الانكشاف اليسير لبعضِ الظهر أو الأليتين أثناء الصلاة فلا تَبْطُل إذا كان ناسيًا أو غير متعمِّدٍ ولا مُفرِّطٍ في ستر عورته، أو سارَعَ بجذب ثيابه لستر ما انكشف منها، ويستحب له إعادة الصلاة خروجًا من الخلاف، وتهيب دار الإفتاء المصرية بالأئمة والعلماء ضرورة تنبيه المصلين على هذا الأمر الذي يَغْفُل عنه كثيرٌ من الناس في هذه الأيام.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق