البقلي: دعوة طهران للحوار مراوغة لتفكيك الحشد الدولي ضدها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال هشام البقلي مدير وحدة الدراسات السياسية بمركز سلمان زايد، إن دعوة إيران لفتح حوار مع دول الخليج ما هي إلا تصريحات مراوغة هدفها كسب الوقت لصالحها.

وأوضح هشام البقلي، فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، أن تصريحات الخارجية الإيرانى ليست جديدة فقد أطلقت إيران مثلها فى وقت سابق بهدف تفتيت حشد القوى الدولية وتكاتفه فى مواجهة التمدد الإيراني فى المنطقة، مشيرًا إلى أن طهران توددت وداعبت بريطانيا من قبل بتصريحات إيجابية دفعت إلى تقسيم الموقف الأوروبي تجاهها، فالدول الأوروبية لا تجتمع على موقف موحد الآن لمواجهة إيران وتراهن طهران على هذه السياسة مع دول الخليح وهذا لن يحدث إلا فى ظل تراجعها عن سياساتها فى المنطقة .

وحول مدى إمكانية وجود اتجاه جاد للسلام فى المنطقة بعد دعوة محمد جواد ظريف لتكوين تحالف يشمل دول إيران ومجلس التعاون الخليجى والعراق، أشار "البقلى"، إلى أن إيران لا نية لها لإقامة اتفاق جاد يضمن أمن واستقرار المنطقة الإ إذا نفذت بالفعل خطوات من جانبها تعكس نواياها تجاه المنطقة أهمها سحب منصاتها اللوجيستية فى العراق ومراجعة تواجدها فى سوريا والتوقف عن دورها فى لبنان وتمويل الميليشيات الإرهابية فى اليمن وغيرها في الدول الأخرى.

وكان وزير الخارجية الإيرانى جواد ظريف أعلن استعداد بلاده لتغيير الأوضاع في المنطقة، ودعا إلى الحوار، مؤكدًا "الحل السلمي الوحيد" لأزمات المنطقة.

وقال جواد ظريف، خلال مؤتمر صحفي، إنه من المؤكد أن إنهاء الحرب في اليمن سيكون نقطة تحول لدول المنطقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق