تشييع جثمان الكاتب الصحفي عبد العظيم درويش من مسجد الرحمن الرحيم

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أقيمت صلاة الجنازة على الكاتب الصحفي عبد العظيم درويش في مسجد الرحمن الرحيم، حيث من المقرر تشييع جثمانه منه إلى مثواه الأخير.

ويتلقى العزاء عدد من أفراد أسرة الكاتب الصحفي عبد العظيم درويش والأصدقاء ورجال الصحافة المصرية .

وولد الكاتب الصحفي عبد العظيم عبد اللطيف درويش في عام 1952، وتدرج في المراحل التعليمية المختلفة حتى التحق بكلية الآداب قسم الصحافة جامعة القاهرة وتخرج فيها في مايو 1974.

وبعد تخرجه التحق للعمل بمؤسسة الأهرام عام 1975، وتدرج في مناصبها على مدار ما يزيد على 44 عامًا؛ حيث عمل محررًا للشئون العمالية منذ التحاقه بالأهرام وحتى عام 1980، ثم محررًا للشئون الحزبية والبرلمانية حتى عام 1992، ثم نائبًا لقسم الآخبار حتى عام 1997.

وبعد مسيرة حافلة من العمل داخل مؤسسة الأهرام، أرسلته المؤسسة العريقة للعمل مديرًا لمكتبها بأثينا منذ يناير 1997 حتى يونيو 2002، ثم عاد ليرأس قسم الأخبار حتى 2005، ليقع الاختيار عليه بعدها ليكون مديرًا للتحرير منذ عام 2005 وما تلاها من السنوات.

وكان للكاتب الصحفي عبد العظيم درويش، مقال دوري بالأهرام، كما أنه كان يكتب لعدة صحف مصرية وعربية أخرى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق