مهنئاً الإمام الأكبر بعيد الأضحى.. البابا تواضروس: وحدة المصريين عصية على التفرقة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

استقبل الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، اليوم قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية؛ للتهنئة بعيد الأضحى المبارك، وبسلامة العودة إلى أرض الوطن بعد رحلة علاجية ناجحة إلى أوروبا.

وأكد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية ، سعادته مع جميع المصريين بسلامة الإمام الأكبر بعد رحلته العلاجية الأخيرة، مضيفًا أنَّ تشارك المصريين في أعيادهم ومناسباتهم يعكس روح المحبة التي تجمع بين المصريين ويجسد تماسكهم ووحدتهم التي كانت دائمًا عصية على محاولات التفريق بين نسيجهم الاجتماعي.

من جانبه، أعرب فضيلة الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر، عن شكره لقداسة البابا تواضروس والوفد المرافق له على التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، مؤكّدًا أنَّ العلاقة بين الأزهر والكنيسة المصرية تُمثل نموذجًا يجب استثماره في نشر القيم والأخلاق النبيلة ومواجهة العادات والتقاليد الاجتماعية السيئة.

حضر اللقاء الأوقاف، والدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، ومحمود الشريف نقيب الأشراف وكيل أول مجلس النواب، والدكتور عبد الهادي القصبي شيخ مشايخ الطرق الصوفية، والشيخ صالح عباس وكيل الأزهر الشريف، والدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، والدكتور نظير عياد أمين عام مجمع البحوث الإسلامية.

كما ضم وفد الكنيسة نيافة الأنبا مرقس مطران شبرا الخيمة ونيافة الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي ومجموعة من قيادات الكنيسة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق