تُرحب بالاتفاق السودانى حول بنود وثيقة الإعلان الدستورى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعربت جُمهورية العربية فى بيان صادر عن وزارة الخارجية، اليوم الأحد عن ترحيبها بالاتفاق الذى تم التوصل إليه فى السودان الشقيق بين المجلس العسكرى الانتقالى وقوى إعلان الحرية والتغيير بشأن بنود وثيقة الإعلان الدستورى المنوط بها تسيير المرحلة الانتقالية في البلاد؛ واعتبرت أن هذا الاتفاق يُعد خطوة هامة على الطريق الصحيح ونحو تحقيق الأمن والاستقرار فى البلاد.

 

وأكدت مصر، فى البيان، على الدعم الكامل لخيارات وتطلعات الشعب السودانى بكافة أطيافه، ومؤسسات الدولة باعتبارها المسئولة عن تنفيذ هذه التطلعات، مشددةً على استمرار قيامها بكل ما يلزم نحو دعم الأشقاء فى السودان، وذلك ارتباطاً بالعلاقات الأزلية بين الشعبيّن الشقيقيّن.

 

كما نوه البيان بأن الخطوات التى اتخذها الأشقاء فى السودان خلال الفترة الماضية، وفى مقدمتها التوصل إلى اتفاق حول وثيقة الإعلان الدستورى، فضلاً عن الاتفاق على تشكيل حكومة مدنية تضم كفاءات وطنية مستقلة، إنما تؤكد على عودة السودان إلى المسار الدستورى، وهو ما يقتضى بدوره ضرورة رفع تعليق عضوية السودان بالاتحاد الأفريقى.

 

وأعادت مصر التأكيد على ضرورة تضافر جهود المجتمع الدولى من أجل مساندة السودان وشعبه فيما يصبو إليه من آمال وتطلعات نحو تحقيق الأمن والاستقرار ومزيد من الرخاء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق