رغم تعنت النظام القطري ضد مواطنيه.. نرصد محاولات لتيسير الحج أمام القطريين

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أقدمت السلطات القطرية على مزيد من إجراءات التعنت أمام تيسير سبل الحج أمام مواطنيها بإغلاقها الرابط الإلكتروني الذي خصصته لاستقبال طلبات القطريين الراغبين في الحج، ما دفع المملكة لتخصيص رابط إلكتروني جديد لاستقبال طلبات الحجاج القطريين.

وردا على التعنت القطري المستمر، أكدت وزارة الحج والعمرة في المملكة أن محاولات النظام القطري المستمرة لتسييس الحج ووضع العراقيل أمام حجاج دولة قطر لن تثني المملكة عن تقديم التسهيلات لقدومهم لأداء الفريضة، داعية السلطات القطرية إلى عدم حجب الرابط الجديد؛ حيث تم تخصيص رابط إلكتروني جديد لاستقبال طلبات القطريين الراغبين في أداء مناسك الحج.

وأعلنت وزارة الحج والعمرة في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس) عن تخصيص رابط جديد لاستقبال طلبات الأشقاء القطريين الراغبين في أداء مناسك الحج https:--qatar1440.haj.gov.sa، وذلك عقب قيام السلطات القطرية بحجب الرابط السابق: https:--qh1440.haj.gov.sa، والذي كان قد تم تخصيصه لاستقبال طلبات الحجاج القطريين الراغبين بأداء فريضة الحج.

ويأتي حرص وزارة الحج والعمرة على تيسير الحج أمام المواطنين القطريين من خلال إصدار الرابط الجديد، إنفاذًا لتوجيهات الملك سلمان بن عبد العزيز، خادم الحرمين الشريفين، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد بتسهيل قدوم جميع الحجاج، وتذليل العراقيل التي قد تواجههم لأداء هذه الفريضة.

وظهرت نوايا السلطات القطرية ومحاولاتها المستميتة لمنع مواطنيها من الحج للعام الثالث على التوالي، في محاولة منها لتسييس موسم الحج بعد إعلان كل من والسعودية والإمارات والبحرين مقاطعة قطر لتورطها في دعم الإرهاب والجماعات المتطرفة في المنطقة العربية.

وأكدت الوزارة عبر البيان مواصلة المملكة في تهيئة كل السبل لتسهيل قدوم الأشقاء القطريين الراغبين في أداء مناسك الحج، وأن محاولات النظام القطري المستمرة لتسييس الحج ووضع العراقيل أمام حجاج دولة قطر، لن تثني المملكة عن تقديم كافة التسهيلات لقدومهم لأداء الركن الخامس من أركان الإسلام، داعية السلطات القطرية إلى عدم حجب الرابط الجديد وتسهيل حج مواطنيها القطريين الأشقاء.

وفي وقت سابق، الشهر الماضي، كشفت وزارة الحج والعمرة في السعودية أنها دعت الهيئات المسئولة عن الحج والعمرة في جميع الدول الإسلامية بما فيها قطر، وذلك للاتفاق على الإجراءات وآليات تسهيل دخول الحجاج للأراضي المقدسة، إلا أن الوفد القطري رفض التوقيع على الاتفاقية بما يحمل رفضا ضمنا لدخول الحجاج القطريين إلى الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج.

ورفضت قطر التوقيع على اتفاقية الحج للعام الجاري، ما يترتب عليه منع السلطات القطرية لشركات الحج من التوجه إلى السعودية للاتفاق مع مقدمي خدمات الحجاج في المملكة.

ووفق بيان لوزارة الحج والعمرة في السعودية، فإن المملكة وجهت الدعوة للمسئولين عن شؤون الحج في قطر هذا العام، كغيرهم من المسئولين في الدول الإسلامية للقدوم للمملكة لترتيب قدوم الحجاج القطريين، وبُحثت كافة الأمور المتعلقة بتنظيم قدوم الحجاج والمقيمين من قطر لأداء مناسك الحج».

وأكدت وزارة الحج والعمرة السعودية أن الوفد القطري غادر دون أن يوقع على اتفاقية الحج لهذا العام، مما يؤكد رفض السلطات القطرية السماح لمواطنيها بأداء مناسك الحج لهذا العام.

من جانبها طالبت السعودية، السلطات القطرية بإزالة العقبات أمام الحجاج القطريين وتسهيل إجراءات قدوم المواطنين الراغبين في أداء مناسك الحج للعام الجاري، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس).

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق