الآثار تكشف أسباب نقل تابوت توت عنخ آمون إلى المتحف الكبير

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أكد الدكتور خالد العناني الآثار، أن المتحف المصري الكبير صرح كبير وحلم بدأ يتحقق بعد نقل 48 ألف قطعة أثرية إليه، مشيرًا إلى أن الافتتاح من المقرر أن يكون في الربع الأخير من 2020.

وأشار إلى أن تابوت توت عنخ آمون هو قطعة فريدة على مستوى العالم كله وليس فقط، وأول مرة تخرج خارج المقبرة منذ 97 عاما، مشيرا إلى أن حالته كانت سيئة جدا ولذلك تستغرق أعمال ترميمه 8 شهور لأنه يعاني من الشروخ.

وأوضح "العناني" أن التابوت تم نقله بعناية فائقة من مرممي المتحف وجرى تغليفه بطريقة محترفة ونقل بأجهزة تمنع الاهتزازات وتم عزله لمدة 7 أيام وسيتم تعقيمه لمدة 3 أسابيع لترميمه.

بدء تعقيم تابوت توت عنخ آمون لعرضة في المتحف الكبير

وأوضح وزير الآثار أن التابوت تم نقله للمتحف الكبير لسببين أولهما ليعرض بجانب التابوت الذهبي الخالص الذي يبلغ وزنه ١١٠ كيلو جرامات والتابوت الأوسط من الخشب المذهب المعروضين بالمتحف المصري بالتحرير المقرر نقلهم للمتحف الكبير لعرض الثلاث توابيت كما أراد توت عنخ آمون لنفسه أن يحميه الثلاث توابيت والسبب الثاني الحالة السيئة للتابوت.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق