منى مينا: انتهت قصة السطو على مهنة الطب والقتل باسم الأطباء

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
وصفت الدكتورة منى مينا، وكيل نقابة الأطباء، إعادة مسمى كليات العلوم الطبية التطبيقية للعلوم الصحية بأنها تمثل انتهاء لقصة "السطو" على مهنة الطب، مشيرة إلى أن إلغاء لقب أخصائي يمثل إلغاء للباحثين عن "رخصة القتل" باسم الطب والأطباء.

وكتبت منى مينا تدوينة على قالت فيها: "انتهى (ولو لحظيا) قصة السطو على مهنة الطب من منتهزي الفرص وأصحاب سبوبة الأمل الكاذب ولصوص الاحلام في الجامعات الخاصة تحت مسمى كليات العلوم #الطبية #التطبيقية (سابقا) واعادة تسميتها الصحيحة بكلية العلوم #الصحية وإلغاء لقب اخصائي للباحثين عن الطريق القصير لرخصة القتل باسم الطب والأطباء.. الحمد لله".

منى مينا: منح خريجي العلوم الصحية مزاولة مهنة التحاليل والأشعة تضليل للمرضى

يذكر أن نقابة الأطباء أعلنت، مؤخرًا، عن موافقة مجلس الوزراء على نتائج أعمال اللجنة المشكلة لدراسة المسمى الوظيفي لخريجي كليات العلوم الصحية التطبيقية.

وكانت النقابة قد ذكرت في بيان لها: "إنه تم الموافقة على التوصيات التي تم التوصل إليها وعرضها الدكتور صالح الشيخ، رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، وهي العودة لمسمى العلوم الصحية التطبيقية، والخريج يسمى تكنولوجي أو تقني، لينهى هذا القرار حالة من الجدل الدائر حول هذه الكليات ومسماها والمسمى الوظيفى لخريجيها".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق