هيئة المساحة: السبت المقبل أول أيام شهر رجب من عام 1442 هجريا

هيئة المساحة: السبت المقبل أول أيام شهر رجب من عام 1442 هجريا
هيئة المساحة: السبت المقبل أول أيام شهر رجب من عام 1442 هجريا
أعلن المهندس طارق جودة رئيس الادارة المركزية لشئون الخرائط بهيئة المساحة، أنه طبقا للحسابات الفلكية التى تقوم بها الهيئة المصرية العامة للمساحة سيكون يوم السبت القادم هو أول أيام شهر رجب من عام 1442 هجريا .

 

وأوضح جودة، أنه طبقا لنتائج الحسابات الفلكية، فإن هلال شهر رجب لعام 1442 هجريا سيولد فلكيا اليوم الخميس 29 من شهر جماد اخر لعام 1442 الموافق 11 فبراير فى تمام الساعة 7 والدقيقة السابعة بتوقيت مصر، و حيث أن الهلال سيولد بعد غروب شمس الرؤية بفترة تزيد عن ساعة فى جميع المدن المصرية، فيستحيل معه رؤية هلال شهر رجب يوم الرؤية 29 جماد اخر، ويكون يوم الجمعة الموافق 12 فبراير هم المتمم لشهر جماد الآخر، ويكون يوم السبت 13 فبراير هو أول شهر رجب من عام 1442 فلكيا.

 

ونظرا لأن الحساب الفلكي في تحديد بدايات الشهور الهجرية يمثل عاملا مساعدا للجان الراصدة للأهلة، حتى يتحقق حديث الرسول صل الله عليه وسلم لرؤية هلال شهر رمضان "صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته"، و تقوم اللجان المنتشرة في المحافظات السبعة بإبلاغ نتائج الرؤيه بعد نهايه الوقت المناسب للرؤية و التي تبني عليها دار الافتاء المصرية نتيجه اعلان رؤية هلال أول شهر جماد اخر .

 

واضاف أن هناك جهود مشتركه بين عدة جهات لرصد الأهلة لإثبات الشهور القمرية، ومن ضمنها هلال شهر رجب من بينها الهيئة العامة للمساحة و دار الافتاء والمعهد القومى للبحوث الفلكيه والازهر والاوقاف .

 

وأشار إلى أن الهيئة المصرية العامة للمساحة تشارك مع اللجان الشرعية لرؤية الأهلة لأول مرة فى عام تم اضافة موقع جديد بالفيوم يضاف الى اللجان الستة بمناطق "توشكى وقنا والسلوم والخارجة والغردقة سوهاج "الخاصه باستطلاع رؤيه شهر رجب باستخدام أحدث أجهزة الرصد، ويتم إمداد اللجان بالمعلومات الخاصة بالهلال من خلال الحسابات الفلكية التي تقوم بها الهيئة وذلك حتى يمكن التيسير على اللجان من إتمام عملية رؤية الهلال والتي تأتى نتائجها دقيقة وصحيحة على مر الأعوام.

 

 وتضم اللجان ممثلين عن دار الافتاء، و الهيئة المصرية العامة للمساحة و المعهد القومى للبحوث الفلكية والجهات المعنية بالمحافظات التابعة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.