: فحص 4 عالمية لتنفيذ مشروع دمغ المشغولات الذهبية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
شكلت وزارة والتجارة الداخلية لجنة برئاسة اللواء مهندس عبد الله منتصر، رئيس مصلحة الدمغة والموازين، لفحص العروض الفنية المقدمة من بعض الشركات، لبدء تنفيذ مشروع دمغ المشغولات الذهبية والمعادن الثمينة بالليزر وتخصيص باركود لكل قطعة من المشغولات الذهبية.

وتقدم للجنة شركات عالمية من ألمانيا وفرنسا، وأمريكا وإنجلترا من خلال المناقصة التي طرحتها مصلحة الدمغة والموازين بالوزارة لشراء كراسات الشروط لتنفيذ المشروع.

وتعكف اللجنة المشكلة من ممثلين عن وزارة الاتصالات وقطاع التكنولوجيا ونظم المعلومات على فحص تلك العروض الفنية والمالية وإرساء المناقصة على الشركة التي تستوفي الشروط لتنفيذ المشروع، وأهمها توافر الأجهزة الخاصة بتنفيذ المشروع لدى الشركات منها أجهزة القارئ والتي تمكن المفتش من قراءة أعيرة المشغولات الذهبية خلال التفتيش على المحال وكذلك أجهزة الدماغ والتكويد بالليزر، فضلا عن توفير برامج لتأمين لمعلومات والبيانات الخاصة بالمشروع.

ومن المقرر الانتهاء من فحص العروض الفنية من الشركات والترسية على أحدهم أغسطس المقبل لبدء تنفيذ المشروع.

يأتي هذا في إطار مشروع قانون جديد انتهت المصلحة من إعداده يهدف إلى تطوير كامل لصناعة الذهب باستخدام التكنولوجيا الحديثة لعملية دمغ المشغولات الذهبية والمعادن الثمينة عن طريق استخدام الليزر، بهدف ضبط سوق الذهب ومنع غشه بالأسواق، حيث سيتم نظام «الباركود» أي دمغ وتكويد المشغولات الذهبية بالليزر.

ويساهم المشروع الجديد في تشجيع المستثمرين على استثمارات جديدة في صناعة الذهب، وزيادة الإنتاج بهدف تصدير المنتجات والمشغولات الذهبية للخارج، مضيفا أنه سيتم الاستغناء تماما عن الأجهزة القديمة المستخدمة في دمغ الذهب.

رئيس مصلحة الدمغة والموازين: 75% من سوق الذهب خارج السيطرة وتحرير 130 محضرا شهريا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق