مصر تدعو الفصائل الفلسطينية والمجلس الوطني ولجنة الانتخابات لعقد اجتماع مارس المقبل

مصر تدعو الفصائل الفلسطينية والمجلس الوطني ولجنة الانتخابات لعقد اجتماع مارس المقبل
مصر تدعو الفصائل الفلسطينية والمجلس الوطني ولجنة الانتخابات لعقد اجتماع مارس المقبل

وجهت مصر دعوة للفصائل الفلسطينية ورئاسة المجلس الوطنى لمنظمة التحرير ولجنة الانتخابات لعقد اجتماع في البلاد شهر مارس المقبل.

وتوجهت الفصائل الفلسطينية بالشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي علي دعم ورعايته للحوار الوطني الفلسطيني، بعد أن انتهت منذ قليل أعمال الحوار الوطني الفلسطيني بالقاهرة بالتوصل لاتفاق حول الشراكة الوطنية والانتخابات العامة.

واختتمت الفصائل الفلسطينية اليوم الثلاثاء اجتماعات الحوار الوطنى بالقاهرة برعاية مصرية كريمة، وذلك بمشاركة 15 فصيل وقوى وطنية وشخصيات مستقلة، حيث قدمت جميع الفصائل شكرها للرئيس عبد الفتاح السيسى على دعم ورعاية مصر للقضية الفلسطينية مثمنين جهود مصر وتضحياتها المستمرة لتحقيق تطلعات وآمال الشعب الفلسطينى مؤكدين حرصهم على تحقيق الوحدة الفلسطينية والشراكة الوطنية.

تم خلال الاجتماعات مناقشة القضايا المتعلقة بإنهاء الانقسام وترتيب البيت الفلسطينى وإجراءات عقد الانتخابات العامة الفلسطينية.

وتعمل مصر منذ عقود على دعم الحقوق العادلة لأبناء الشعب الفلسطينى والتى على رأسها إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية على حدود 4 يونيو 1967، وتقريب وجهات النظر بين الفصائل الفلسطينية لتشكيل موقف وطنى موحد تجاه سبل دعم القضية.

 

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى فى عدة لقاءات له على استمرار مصر فى جهودها الدؤوبة تجاه القضية الفلسطينية، لكونها من ثوابت السياسة المصرية، مشددًا على مواصلة بذل الجهود لاستعادة الشعب الفلسطينى لحقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة وفق مرجعيات الشرعية الدولية، أخذًا فى الاعتبار المتغيرات على الساحتين الإقليمية والدولية خلال الفترة الأخيرة، ومن ثم أهمية توحيد الجهود العربية والدولية للتحرك بفعالية خلال الفترة القادمة لإعادة تنشيط الآليات الضالعة فى مفاوضات السلام بين الطرفين، وتجاوز تحديات الفترة الماضية، وذلك بالتوازى مع جهود مسار المصالحة الوطنية وبناء قواعد الثقة بين الأطراف الفلسطينية، تعزيزًا للمسار الأساسى المتمثل فى تحقيق السلام المنشود.

وتمتلك الدولة المصرية علاقات قوية مع المكونات والفصائل الفلسطينية سواء السلطة الوطنية أو باقى الفصائل فى الداخل والخارج، يشيد أبناء الشعب الفلسطينى بالموقف المصرى الثابت والمتمسك بمبدأ حل الدولتين الذى يعنى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وهو موقف مصرى ثابت لم يتغير منذ عقود.

 

 

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.