"بيئة السويس" تنظم ندوة حول التغيرات المناخية وتأثيرها على التربة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
نفذت وزارة البيئة من خلال الفرع الإقليمي بالسويس، ندوة بيئية بنقابة الزراعيين حول "التغيرات المناخية وتأثيرها على التربة الزراعية والمحاصيل" بمناسبة اليوم العالمي للتصحر والجفاف.

وتناولت الندوة الحديث عن التغيرات المناخية وتأثيرها على التربة وإجراءات التكيف لتقليل آثار التغيرات المناخية ومصادر تلوث الهواء التي تؤدي إلى زيادة الاحتباس الحراري ودور كل فرد للحد من آثار هذه الظاهرة على الكرة الأرضية.

وأكدت وزارة البيئة، أهمية التصدي للتغيرات المناخية، لافتة إلى أن قضية تغير المناخ لا تندرج تحت مسئولية جهة واحدة، فهي تعتبر تحديا تنمويا وليس بيئيا، كما أنها تؤثر على ارتقاء الدول وتنمية المحاصيل ومسارات التنمية بشكل عام، لذا فهناك وزارات مختلفة مثل وزارة الإسكان، ومحافظة الجيزة، إضافة إلى وزارة البيئة تعمل على التصدي لذلك التحدي.

البيئة: تغير المناخ أصبح حقيقة لا تحتمل الجدل


وأشارت إلى أن من أكثر الدول تأثرا بتغيرات المناخ، لذا وصلت الحكومة بالعديد من المجهودات والمشروعات المختلفة في المساعدة على مواجهة ذلك التحدي بمشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، واللمبات الموفرة للطاقة، وعمليات تكيف المحاصيل، وإعادة التدوير، وترشيد استهلاك المياه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق