الصلح خير بين عائلتين بديرمواس جنوب المنيا وشرط جزائي نصف مليون جنيه

الصلح خير بين عائلتين بديرمواس جنوب المنيا وشرط جزائي نصف مليون جنيه
الصلح خير بين عائلتين بديرمواس جنوب المنيا وشرط جزائي نصف مليون جنيه
تمكنت لجنة المصالحات العرفية بمديرية أمن المنيا بالتنسيق مع كبار العائلات بمركز دير مواس  في عقد جلسة صلح بين أبناء عائلتي «علوان» و«جاد الرب»، بقرية زعبرة التابعه لمركز ديرمواس نشب منذ 4 أعوام بين الجانبين، بسبب خلافات الجوار، ما تسبب في إصابة 10 أفراد من الطرفين بجروح قطعية وكسور وإصابات.

أقيم الصلح بين العائلتين بقرية أسمو العروس، بدائرة المركز، تحت مظلة أمنية، بإشراف اللواء محمود خليل، مدير امن المنيا، واللواء خالد عبدالسلام، مدير مباحث المديرية، والمقدم احمد الصفطي، رئيس مباحث المركز. 

وقرر أعضاء لجنة المصالحات بالمركز، معاقبة احد الطرفين بالغرامة 75 ألف جنيه، والتنازل عن القضايا المتداولة بين الجانبين، والتوقيع على شرط جزائي قدره نصف مليون جنيه لمنع تكرار الأحداث.

ترجع أحداث الواقعة إلى عام 2017 عندما تلقي مدير امن المنيا، بلاغا، بحدوث معركة بين الجانبين، بالأسلحة النارية، والشوم والعصي والحجارة، مما تسبب في إصابة 10 أفراد من الجانبين بإصابات بالغة تم القبض على المتهمين من الجانبين وإحالتهم للنيابة العامة، التي أحالتهم للمحاكمة. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.