البيئة: التحضر السريع بأفريقيا وراء ارتفاع نسب التلوث

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
بدأت جلسات اليوم الثاني في مؤتمر (المدن الأفريقية.. قاطرة التنمية المستدامة)، والذي تنظمه وزارة التنمية المحلية، بجلسة عن (الفرص والتحديات في أفريقيا.. البيئة والموارد) بحضور العديد من الوزراء.

وناقشت الجلسة التحديات والفرص البيئية التي تواجه المدن الأفريقية وسبل التغلب عليها ورفع كفاءة الموارد الكثيرة والمختلفة التي تتمتع بها القارة الأفريقية وكيفية استفادة المناطق الريفية من زيادة معدلات التحضر بما يجعلها مناطق جذب للسكان، كما ناقشت الجلسة التحديات البيئية التي تواجه المدن الأفريقية خاصة التغيرات المناخية وكيفية التغلب عليها.

وأكدت وزارة البيئة وجود بعض الظواهر السلبية التي نتجت عن زيادة معدلات التحضر السريع في مدن أفريقيا منها تلوث الهواء والمياه، مشيرة إلى جهود الحكومة للحد من الآثار السلبية للتغير المناخي، حيث تم إنشاء المجلس الوطني للتغيرات المناخية برئاسة رئيس الوزراء وعضوية ممثلين لجميع الوزارات، كما تم إنشاء صناديق متعددة الأطراف بين أجهزة الدولة ومؤسسات المجتمع المدني لإتاحة التمويل اللازم لتنفيذ المشروعات التي تساعد من الحد من الآثار السلبية للتغيرات المناخية.

وأضافت أن حققت نجاحًا كبيرًا في مشروعات التكيف مع المتغيرات المناخية وراعت ذلك في جميع المشروعات التنموية التي يتم تنفيذها.

اقرأ أيضا: "التنمية المحلية": المدن الأفريقية تحتاج إلى تطوير البنية الأساسية

وأوضحت أن قطاعات الطاقة والنقل والمخلفات هي أكثر القطاعات تأثرًا بالتغيرات المناخية، لافتة إلى بعض المبادرات التي يتم تنفيذها للتكيف مع آثار تغيير المناخ منها مبادرة زراعة أسطح المنازل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق