الوزراء: لا صحة لتقاعس الحكومة في التصدي لأسراب الجراد

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ما في بعض وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء تُفيد بعجز الحكومة عن التصدي لأسراب الجراد التي هاجمت الحدود الجنوبية للبلاد، خاصة بمحافظتي الأقصر وأسوان.

وتواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، والتي نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنه لا صحة لعدم تصدى الحكومة لأسراب الجراد، مُوضحةً أن حقيقة الأمر تتمثل في ظهور تجمعات محدودة جدًا على الحدود الجنوبية للبلاد، وقد تم مكافحتها على الفور، مُشددةً على جاهزية الوزارة وامتلاكها خطة متكاملة للتصدي لأي هجوم للجراد في أي منطقة على مستوى الجمهورية، وأن كل ما يثار في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة القلق والذعر بين المواطنين.

وأشارت الوزارة إلى ظهور تجمعات بسيطة كبقايا لعمليات المكافحة التي تتم في كلٍ من والسودان، وأن الأعداد كانت بسيطة جدًا وتم القضاء عليها بالفعل، وذلك يوم 23 /5 / في منطقة أبو سمبل وجرف حسين وقسطل على الحدود السودانية؛ وعلى الفور قامت الإدارة المركزية لمكافحة الآفات بتكليف ثلاث لجان للمرور بالمناطق المختلفة لمحافظة أسوان للكشف عن أي احتمالية لتواجد أي بقايا أخرى من تجمعات الجراد والقضاء عليها بشكل فوري.

وفي سياق متصل، أشارت الوزارة إلى قيامها بالتنسيق مع الأجهزة المعنية لتكثيف عمليات المسح البيئي والاستكشاف للجراد، وكذلك رفع درجة الاستعداد القصوى بالمناطق الحدودية كإجراء احترازي لمنع وصول الجراد باتجاه الأراضى الزراعية في الدلتا ووادي النيل.

وأضافت أن هناك غرف عمليات مركزية بالدقي لمتابعة أعمال المسح والاستكشاف بالصحراء الجنوبية الشرقية التي يوجد بها قواعد لرصد ومكافحة الجراد بطول سواحل البحر الأحمر حتى الحدود مع دولة السودان عند خط عرض 22 شمالًا على ساحل البحر الأحمر، والمتابعة المباشرة لحالة قواعد الجراد الحدودية للتأكد من مدى توفر آلات المكافحة وجاهزيتها للعمل.

وفي النهاية، ناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدى لإثارة القلق والذعر بين المواطنين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق