5 مقترحات لتنشيط التعاون الاقتصادى والتبادل التجارى بين والأردن والعراق

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

اتفق وزراء تجارة وصناعة والأردن والعراق، على وضع خطط وآليات جديدة لتنشيط التعاون الاقتصادى والتبادل التجارى المشترك بما يحقق التكامل بين الدول الثلاث، وذلك وفق جدول زمنى محدد وبمشاركة فاعلة من القطاع الخاص  المصرى والعراقى والأردنى .

 

وعقد وزراء التجارة فى البلاد الثلاثة، فى العاصمة الأردنية عمان، مباحثات مكثفة، وذلك فى إطار متابعة تنفيذ نتائج القمة الثلاثية التى استضافتها مصر خلال شهر مارس الماضى، والتى ضمت الرئيس عبد الفتاح السيسى، والملك عبد الله الثانى ابن الحسين ملك الأردن والدكتور عادل عبد المهدى رئيس وزراء جمهورية العراق والتى اختتمت أعمالها بإصدار بيان مشترك أكد العزم على الاستراتيجى بين الدول الثلاث، ومع سائر الأشقاء العرب، لاستعادة الاستقرار فى المنطقة، والعمل على إيجاد حلول لمجموعة الأزمات التى تواجه عددا من البلدان العربية، مع التأكيد على ضرورة استثمار الإمكانات التى يتيحها تواصلها الجغرافى وتكامل المصالح الاستراتيجية والاقتصادية، فى ظل الظروف الدقيقة التى تمر بها الأمة العربية والتحديات غير المسبوقة التى تواجه الأمن القومى العربى.

 

وتناول اجتمعا وزراء تجارة مصر والأردن والعراق، عدد من الموضوعات التى تم مناقشتها من قبل قادة الدول الثلاث، لتعزيز التكامل والتعاون الاقتصادى، بما فى ذلك تعزيز وتطوير التعاون فى المجال الصناعى والمناطق الصناعية المشتركة، والتعاون فى قطاعات الطاقة والبنية التحتية وإعادة الإعمار، إضافة إلى زيادة التبادل التجاري.

 

وصدر عن الاجتماع الوزارى الثلاثى المصرى الأردنى العراقى، بيان ختامى مشترك، تضمن مقترحات محددة لتعزيز التكامل والتعاون الاقتصادى والتجارى بين الدول الثلاث، حيث تم التوصل إلى ما يلى:

 

أولاً: العمل على تيسير التجارة وزيادة حجم التجارة البينية بين الدول الثلاث ومعالجة العوائق غير الجمركية التى تواجه حركة التبادل التجارى بين الدول الثلاث.

 

ثانياً: تعزيز الاستثمارات المشتركة وبناء شراكات فاعلة بين ممثلى القطاع الخاص فى الدول الثلاث.

 

ثالثاً: دعم العراق الشقيق فى خطة إعادة إعمار بمراحلها المختلفة، تمهيداً لمشاركة شركات المقاولات العامة والإسكان وشركات ومصانع مواد البناء بجميع أنواعها فى الدول الثلاث بمشاريع إعادة إعمار العراق.

 

رابعاً: بناء تكامل صناعى بين الدول الثلاث، وتعزيز وتطوير المناطق الصناعية المشتركة من خلال التعاون فى مجال تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة ودعم الابتكار وريادة الأعمال.

 

خامساً: توسيع الشراكات الاستراتيجية المتعددة بما يتيح فرصاً جديدة للاستثمار والازدهار الاقتصادى تنسجم مع مرحلة إعادة الإعمار والتمكين ليكون العراق منصة توازن وقاعدة اقتصادية فى المنطقة ونقطة تلاقى وليس تنازع بين المصالح الإقليمية".

 

كما تقرر تشكيل لجنة فنية تجتمع بشكل دوري، تضم فى عضويتها المهندس أحمد طه مساعد أول الوزير لشؤون الصناعة فى جمهورية مصر العربية، ويوسف الشمالى أمين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين فى المملكة الأردنية الهاشمية، وعادل كريم الوكيل الفنى لوزارة الصناعة والمعادن فى جمهورية العراق، وستكون مهمة اللجنة إعداد مخطط عمل واليات تنفيذ للتفاهمات، وبما يؤدى إلى الارتقاء بأوجه التعاون الاقتصادى والإنمائى والاستثمارى بين البلدان الثلاث، على أن تعقد اللجنة اجتماعها الأول بالعاصمة عمان خلال شهر يونيو المقبل .

 

كما تقرر أيضا عقد الاجتماع الوزارى القادم بالقاهرة خلال شهر يوليو المقبل لمتابعة إجراءات التنفيذ .

 

 

وعقد وزراء تجارة مصر والأردن والعراق، عقب هذه المباحثات اجتماعاً موسعاً للوزراء الثلاث مع الدكتور عمر الرزاز رئيس الوزراء الأردنى، والذى أكد توافق الرؤى بين القيادة السياسية فى الدول الثلاث لتحقيق انطلاقة فى مستوى العلاقات الاقتصادية المشتركة خاصة فى ظل الإمكانات الهائلة المتوافرة بكل من الأردن ومصر والعراق، وهو الأمر الذى يسهم فى تحقيق التكامل الاقتصادى ومن ثم تحقيق صالح شعوب الدول الثلاث.

 

يذكر أن معدلات التبادل التجارى بين مصر وكل من الأردن والعراق قد شهدت تطوراً ملحوظاً خلال المرحلة الماضية، حيث بلغ حجم التجارة بين مصر والأردن خلال العام الماضى حوالى 700 مليون دولار منها 556 مليون دولار صادرات مصرية و144 مليون دولار واردات من الأردن، بينما بلغ حجم التجارة بين مصر والعراق خلال العام الماضى حوالى 486 مليون دولار منها 479 مليون دولار صادرات مصرية و7 مليون دولار واردات من العراق .

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق