عضو مجلس حي فرساي بفرنسا: ترامب يكتب نهاية الإخوان في دول العالم

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قالت الدكتورة جيهان جادو، عضو مجلس محلى بمدينة فرساي الفرنسية، إن سعي الإدارة الأمريكية بقيادة الرئيس دونالد ترامب لتصنيف جماعة الإخوان منظمة إرهابية قرار هام وخطير ونتمنى من ترامب تنفيذه، موضحة أن وضع جماعة الإخوان في قوائم الجماعات الإرهابية قرار طال انتظاره بعدما ثبت فكر تلك الجماعة الدموي وأنهم يتلاعبون بالإسلام لتحقيق أغراضهم السياسية.

وأضافت "جادو"، في تصريحات لـ"صدى البلد" من فرنسا، أن الإعلان عن القرار رسميا ستكون له تبعات كبرى ليس فقط في أمريكا بل في العديد من دول أوروبا التي ستسير على نفس قرار ترامب حال الإعلان رسميا"، معربة عن اعتقادها أن ذلك سوف يكون السياسة العامة لمعظم الدول في الفترة الأخيرة، والدليل على ذلك أيضا تصريحات ماكرون الأخيرة بشأن القضاء على الإسلام السياسي ومحاربة الفكر المتطرف الذي أصبح يمثل خطرا على أوروبا.

وتابعت: "إذا صدق ترامب في وعده فإنه سيكتب نهاية مشوار تلك الجماعة، لأنه بذلك سيمنع تماما كل المنظمات الموالية لهذه الجماعة وتتعاون معها من أنشطتها، وهو ما يحد من نشاطها داخل أمريكا وغيرها من الدول التي اتخذت منها تلك الجماعة مرتعا سياسيا لمهاجمة لمصر وسياستها واللجوء للمنظمات الدولية بحجج واهية تخترعها تلك الجماعة المحظورة بقصد عرقلة وتشويه صورتها على الصعيد العالمي".

وأعربت عن اعتقادها أن إعلان الإدارة الأمريكية سعي الرئيس دونالد ترامب لتصنيف جماعة الإخوان منظمة إرهابية أحدث ارتباكا شديدا في أوساط الإسلام السياسي، خاصة بالمنطقة العربية التي وجدت نفسها في مهب العقوبات الأمريكية وفي مرمى إجراءات صارمة قادرة على إرباك التنظيم المتطرف ورعاته، لأن ثمة عقوبات كبرى قد تتخذها أمريكا تجاه الدول التي تراعي هذه الجماعات وتوفر لها التمويل.

كانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية ذكرت أمس، الثلاثاء، أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تضغط لإصدار أمر من شأنه أن يدرج جماعة الإخوان كمنظمة إرهابية في قائمة واشنطن.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق