«الغزل والنسيج»: العمال قدموا كل الدعم لتثبيت أركان الدولة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تنظم النقابة العامة للغزل والنسيج "أكبر نقابة عمالية" برئاسة عبد الفتاح إبراهيم، مؤتمرا جماهيريا عماليا يشارك فيه آلاف العمال وممثلون عن قوى سياسية وتنفيذية، وذلك في مقر نادي غزل طنطا في الساعة العاشرة صباح اليوم الإثنين.

يهدف المؤتمر إلى حث العمال مواصلة العمل والإنتاج لمواجهة التحديات الداخلية والخارجية، والاستماع إلى مطالبهم، ومناقشتهم في بعض الملفات الراهنة، كدور العمل في دعم خطط التنمية، وأيضا مساندة القيادة السياسية في خارطة طريقها نحو النهضة الصناعية، إضافة إلى معرفة وجهة نظر العمال في التعديلات الدستورية المطروحة حاليا للنقاش داخل مجلس النواب، تمهيدا لطرحها في استفتاء عام على الرأي العام، باعتبار أن عمال جزءا أصيلا من الرأي العام وشريكا أساسيا في عملية التنمية.

وقال عبد الفتاح إبراهيم رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج، إن عمال النسيج في مصر صبروا وصابروا وقدموا كل الدعم من أجل تثبيت أركان الدولة المصرية في مواجهة الإرهاب ومخططات الهدم، موضحا أن المرحلة القادمة تتطلب المزيد من العمل والكفاح من أجل بناء مصر الحديثة والقوية بقيادة الرئيس عبد الفتاح ، مثمنا القرارات الأخيرة للرئيس بإنصاف الملايين من أصحاب المعاشات وإعادة حقوقهم، وأيضا قراراته التي تأتي في إطار الحماية الاجتماعية للشعب المصري وفي القلب منه العمال، والخاصة بزيادة الحد الأدنى للأجور إلى 2000 جنيه، وأيضا رفع المعاشات والعلاوات، وهو ما يعنى أن مصر تنعم بقيادة صادقة في أقوالها، وأفعالها، أعادت البلاد إلى ريادتها محليا وعربيا ودوليا، ويعلمه العمال جيدا، ويساندونه.

جدير بالذكر أن النقابة العامة للغزل والنسيج تمثل ما يقرب من مليون و400 ألف عامل في هذا القطاع من "القطاعيين العام والخاص" في شركات ومواقع إنتاج منتشرة على مستوى الجمهورية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق