«مدته 92 يوما و17 ساعة».. بدء الاعتدال الربيعي وتساوي الليل بالنهار

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
بدأ اليوم الاعتدال الربيعى في النصف الجنوبى للأرض الاعتدال الربيعى، بينما يشهد النصف الشمالى الاعتدال الخريفى، وتتمثل أحوال النصف الجنوبي، في ربيع يعقب فصل الشتاء، واعتدال الحرارة، وتساوى طول الليل والنهار.

وأكد الدكتور محمد راشد غريب، أستاذ بالمعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزياقية، أنه بعد الانقلاب الشتوي تبدأ الشمس تدريجيًّا نحو الشمال، مقتربة من خط الاستواء، فتزداد فترة إشراقها في نصف الكرة الشمالي، وتنقص في النصف الجنوبي حتى تتعامد أشعتها تمامًا على خط الاستواء يوم 21 مارس، حيث "الاعتدال الربيعى"، فيتساوى فيه النهار والليل بمعدل 12 ساعة لكل منهما، لجميع الأماكن على سطح الكرة الأرضية، وتصل مدته 92 يوما و17 ساعة و56 دقيقة.

وأضاف "راشد"، في تصريحات خاصة لـ""، أن الاعتدال الربيعي ينتهي باستمرار حركة الشمس الظاهرية في الاتجاه نحو شمال خط الاستواء تدريجيا ويواصل ميل أشعة الشمس في الزيادة ويزداد طول النهار تدريجيا وينقص طول الليل، وهنا يبدأ الانقلاب الصيفى بالنصف الجنوبى للكرة الأرضية.

وتابع: "يتميز الربيع بتحسن الأحوال الجوية، فهو فصل الخروج إلى الحدائق، والتنزه بها لرؤية الأزهار، والاستماع بجمال ، وذلك بعد الشتاء الذي كان يمتاز بانخفاض به، ورياح وصلت لحد العواصف".

كما أكد الدكتور محمود شاهين، مدير مركز التحاليل والتنبؤات الجوية بهيئة الأرصاد الجوية، أن فصل الربيع يشهد تقلبات جوية، لأنه فصل انتقالي بين فصلي الشتاء والصيف، لذلك يحدث فيه ارتفاع في درجات الحرارة ثم انخفاضها مرة أخرى.

وأوضح لـ"فيتو"، أن الرياح المثيرة للرمال والأتربة ستستمر في فصل الربيع، ومنها رياح الخماسين التي تشهدها الصحراء الغربية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق