سفير في فيينا يعرب عن أسفه لحادث ويدعو لجهود دولية أكبر ضد الإرهاب

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أعرب السفير عمر عامر، سفير في فيينا وممثلها أمام المنظمات الدولية، عن أسفه لحادث الهجوم على مسجدين في وتعازيه لأسر الضحايا، داعيًا لبذل جهود دولية أكبر لمكافحة الإرهاب.

وقال السفير إن المجتمع الدولي يواجه تحديات كبيرة خاصة بحماية الشباب من خطر المخدرات؛ وهو الأمر الذي توليه مصر أهمية كبرى من خلال العمل على ضبط الحدود وملاحقة المهربين.

وأوضح السفير أن مصر توسعت في مراكز علاج الإدمان إلى جانب حملات التوعية وإعادة التأهيل، مؤكدًا أهمية التعاون الدولي في هذا المجال.
وأشار السفير إلى قلق مصر من توجهات بعض الدول نحو تقنين المخدرات وهو ما تعتبره تعطيل الجهود الدولية نحو المكافحة ويدعم الطلب على المواد المخدرة.


وطالب السفير بالتصدي الدولي لزراعة وتجارة المخدرات، مشيرًا إلى ضرورة ملاحقة الجماعات الإرهابية التي تستغل المخدرات للحصول على تمويل لها وأيضًا الجرائم المرتبطة بالمخدرات مثل غسيل الأموال.


وقال عامر إن مصر تدعو لإنشاء شبكة إنذار مبكر دولية لتبادل المعلومات، مشددا على ضرورة التركيز على منع انتشار مخدر الترامادول بين الشباب وإدراجه في جداول الرقابة على المخدرات حول العالم، مشيرا إلى ارتفاع حالات الوفيات بين الشباب في مصر بسبب مخدر الترامادول.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق