«حبيبي راح يا ناس».. بكاء وإغماءات أهالي ضحايا «محطة » أمام مشرحة زينهم ()

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
دخل أهالي الشاب يسري فتحي، أحد ضحايا حادث قطار محطة في نوبة بكاء شديدة، وأصيب أحدهم بحالة إغماء وذلك بعد علمهم بأن ذويهم ضمن ضحايا الحادث بعدما أثبت ذلك تحليل الـDNA الذي أجروه أمس، بمشرحة زينهم في السيدة زينب.

ورددت بعض سيدات أهالي الشاب والمتواجدات أمام مشرحة زينهم: «حبيبي راح يا ناس».

يشار إلى أن مصلحة الطب الشرعي انتهت من تشريح جثامين ضحايا حادث محطة مصر، لبيان سبب الوفاة.

وقام الأطباء الشرعيون بسحب عينات البصمة الوراثية «DNA» من الضحايا وذويهم، ويجرى الآن إجراء اختبارات المضاهاة للتعرف على هُوية كل منهم وتسليمه لذويه.

وكان حادث اندلاع نيران وقع أول أمس بمحطة مصر للسكك الحديدية جراء اصطدام جرار، وعلى الفور كلف النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، مصلحة الطب الشرعي بتشريح جثث الضحايا، لبيان سبب الوفاة، بعد أن كُلف فريق من محققي من النيابة للوقوف على أسباب الحادث.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق