قافلة الليدرز الطبية تجري ٢٥٣ عملية جراحية بالوادي الجديد

قافلة الليدرز الطبية تجري ٢٥٣ عملية جراحية بالوادي الجديد
قافلة الليدرز الطبية تجري ٢٥٣ عملية جراحية بالوادي الجديد
أعرب اللواء محمد الزملوط محافظ الوادى الجديد عن تقديره وشكره لأعضاء قافلة جمعية الليدرز الطبية على جهودهم المبذوله في تقديم الخدمات الطبية لأهالي مركز الفرافرة علي مدار أربعة أيام بمستشفى الفرافرة المركزي.اضافة اعلان

وصرح الدكتور أحمد محروس وكيل وزارة الصحة بالمحافظة أن إجمالي الحالات التي تم الكشف عليها بالقافلة بلغ ١٩٧٩ حالة كما تم إجراء ٢٥٣ عملية جراحية بالتخصصات المختلفة التي ضمتها القافلة كما قامت القافلة بإجراء الفحوصات الطبية اللازمة ل ٦٧٩ حالة . 

من ناحية أخرى قامت القافلة بتوزيع مساعدات مالية وعينية علي الحالات المستحقة بالمركز ضمن الخدمات التي تقدمها القافلة.

وكانت مستشفى الفرافرة المركزى بالوادى الجديد  استقبلت قافلة جمعية الليدرز الطبية والتى تزور المحافظة خلال الفترة من ٢٨ وحتى ٣١ يناير الحالى لتوقيع الكشف الطبى وإجراء العمليات الجراحية وصرف العلاج بالمجان لأهالي مركز الفرافرة.

وقال الدكتور أحمد محروس وكيل وزارة الصحة بالمحافظة أن القافلة تضم تسعة تخصصات طبية هى (الأطفال - أنف وأذن - مخ وأعصاب - جلدية - جراحة عامة - نساء وتوليد - أمراض القلب - جراحة عيون - أسنان).

وأشار إلى أن القافلة تقوم أيضا بتدريب أعضاء فريق التمريض بالمستشفى على إنعاش القلب وإسعاف حالات الإصابات الخطيرة.

على جانب اخر أعلنت مديرية الصحة والسكان بمحافظة الوادي الجديد عن تنفيذ 60 % من مشروع إنشاء مستشفى الداخلة العام بمدينة موط.

وأكد الدكتور أحمد محروس، وكيل وزارة الصحة بمحافظة الوادي الجديد  أن المستشفى ستدخل الخدمة العام المقبل 2022م، بعد الانتهاء من أعمال البناء والتجهيزات الهندسية والفنية بتكلفة 513 مليون جنيه، كما أن المستشفى مزودة مهبط طائرة هيلوكوبتر، كإسعاف طائر.

وأوضح محروس أن المستشفى على مساحة 22 الف متر مربع، ومساحة المبنى الطبي 7 الاف متر وبقوة 118 سرير لخدمة أبناء الإقليم.

كما اكد إن المديرية تواجه مشكلة نقص الكوادر الطبية فى المحافظة من خلال تدوير القوى البشرية وتنفيذ قوافل طبية للمناطق النائية والبعيدة والمحرومة.

صحة الوادي الجديد: لدينا مخزون كاف من الأكسجين بالمستشفيات

ولفت محروس إلى أنه فى الوادى الجديد 59 منشأة طبية فى قطاع الرعاية الأساسية، وتشكل نسبة العجز فيها من 45-50 % ونتغلب على مشكلة العجز فى الكوادر الطبية من خلال عدة محاور أبرزها تدوير القوى البشرية بتنفيذ مأموريات للأطباء المقيمين بالمستشفيات المركزية والعامة للوحدات الصحية فى القرى لمدة 3 أشهر، كما يجرى تنفيذ قوافل طبية بالمبادرة الرئاسية " حياة كريمة " للقرى البعيدة والمحرومة، إضافة لتقسيم العمل فى الوحدات الصحية القروية القريبة من بعضها لفترات عمل صباحى ومسائى من خلال الطبيب المتواجد فى الوحدة القروية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.