أخبار عاجلة
Beast Canyon .. حاسب الألعاب المصغر المعياري من إنتل -

هروب مسؤول صيني بارز إلى واشنطن يحمل معلومات عن أصل كورونا

هروب مسؤول صيني بارز إلى واشنطن يحمل معلومات عن أصل كورونا
هروب مسؤول صيني بارز إلى واشنطن يحمل معلومات عن أصل كورونا

ترددت أنباء عن هروب مسؤول صيني أمني بارز، من بلاده إلى الولايات المتحدة الأمريكية، مع ابنته حاملاً معه معلومات هامة عن أصل فيروس كورونا وهي القضية التي تثير أزمة كبرى بين الدولتين.

وذكرت وسائل إعلام عالمية، أن نائب وزير أمن الدولة في بكين والمسؤول الاستخباراتي الكبير دونج جينجوا، فرَّ من الصين مع ابنته بعدما انشق عن النظام الصيني، وهرب إلى واشنطن عبر هونج كونج في فبراير الماضي.

وقالت صحيفة "ذا صن" البريطانية، إنه حال تأكيد أنباء انشقاق المسؤول الذي شغل منصب رئيس مكافحة التجسس في وزارة أمن الدولة الصينية وهروبه إلى واشنطن، فسيكون المسؤول الأعلى رتبة على الإطلاق الذي يغير مواقفه بين الصين وأمريكا.

وأرجعت وسائل إعلام أخرى أسباب إعادة مطالبة الرئيس الأمريكي جو بايدن، إعادة التحقيق في أصل كورونا وتكليف الاستخبارات الأمريكية بإعداد تقرير وافي عن أصل الفيروس، إلى المعلومات التي حملها المسؤول الصيني المنشق.

والمعروف عن دونج بحسب وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي الصينية، التي ضجت باسمه خلال اليومين الماضيين، أنه مسؤول محترف له سنوات من الخبرة في وزارة الأمن الصينية، ويبلغ من العمر 57 عامًا.

ونقلت "ذا صن" عن موقع "سباي توك" المختص بأخبار الاستخبارات الأمريكية، قوله إن المحادثات الصينية الأمريكية التي عقدت في ألاسكا في 19 مايو الماضي، تطرقت إلى المسؤول الصيني المنشق، إذ طلب وزير الخارجية الصيني من نظيره الأمريكي إعادة تسليم المسؤول المنشق إلى السلطات الصينية، ورُفض طلبه.

ونفى مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية أمس السبت، عقد أي مباحثات من هذا القبيل بين المسؤولين الأمريكيين والصينيين في ألاسكا.

ونقلت "ذا صن" عن المسؤول السابق في وزارة الخارجية الصينية الدكتور هان ليانتشاو، الذي انشق بعد مذبحة ميدان تيانانمين عام 1989 تصريحًا بأن كبار الدبلوماسيين الصينيين ضغطوا على وزير الخارجية بلينكن لإعادة دونج.

المسؤول الذي يحيط به الغموض ونادرًا ما يظهر اسمه بوسائل الإعلام الصينية، بزغ اسمه مؤخرًا في صحيفة "South China Morning Post" في إصدارها باللغة الإنجليزية في محاولة لنفي هروبه وانشقاقه عن النظام الصيني.

ونقلت الصحيفة عنه تصريحات قيل إنه أدلى بها خلال ندوة دون أن تظهر الصحيفة أي صور له خلال تلك الندوة أو الإفصاح عن مكان إنعقادها، ونقلت عنه قوله، إنه يحث السلطات الصينية على على تكثيف جهودها لتعقب العملاء الأجانب والجواسيس الذين يتواطئون مع القوى المعادية للصين.

لم تتطرق الصحيفة الصينية إلى أي أخبار أو تصريحات تنفي هروب المسؤول إلى واشنطن، لكنها أشارت إلى أن بكين حددت طالبًا يبلغ من العمر 22 عامًا اتُهم بتقديم معلومات إلى دولة غربية.

وذكرت الصحيفة أنها نقلت تصريحاته عن مصادر في لجنة الشؤون السياسية والقانونية المركزية، التي تشرف على جميع أجهزة إنفاذ القانون في الصين. واعتبر مراقبون أن هذه محاولة شبه مفضوحة لدحض شائعات انشقاق المسؤول وهروبه.

وذكرت الصحيفة البريطانية، أن وسائل إعلام ناطقة بالصينية قالت إن صورة دونج أزيلت من محرك البحث الصيني بايدو، كما أزيل اسمه من الموقع الرسمي لوزارة الأمن الصينية.

يشار إلى أن آخر انشقاق لمسؤول صيني واللجوء إلى الولايات المتحدة حدث عام 2000، حينما انشق قائد في جيش التحرير الصيني المسؤول عن تنسيق جهود نزع السلاح النووي مع الجيش الأمريكي شو جون بينج.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الحكاية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الحكاية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى غدا.. ارتفاع بدرجات الحرارة على أغلب الأنحاء والعظمى بالقاهرة 40 درجة