أخبار عاجلة
عام / الجزائر تسجل 135 إصابة بفيروس كورونا -

الإعدام للمتهم بقتل طبيب روض الفرج

الإعدام للمتهم بقتل طبيب روض الفرج
الإعدام للمتهم بقتل طبيب روض الفرج
قضت محكمة جنايات شمال القاهرة بالعباسية، بمعاقبة المتهم بقتل طبيب بروض الفرج بالإعدام شنقا.

بداية الواقعة
كانت البداية عندما طلب عاطل من زوجته العمل كخادمة لدى طبيب على المعاش بمنطقة روض الفرج لمساعدته في مصاريف ومتطلبات المنزل، ورفضت الزوجة العمل فى المنازل، لكن مع إصرار زوجها ومبرراته بعدم وجود فرصة عمل له في ظل جائحة كورونا وافقت الزوجة.

طبيب بالمعاش
ذهبت الزوجة إلى شقة الطبيب بمعاش يعيش وحيدا داخل شقته بمنطقة روض الفرج، وبعد الاطلاع على بطاقتها سمح لها بالعمل في شقته، وبدأت تمارس عملها في تنظيف الشقة وتجهيز الطعام له.

طبيب يتحرش بالخادمة
استمرت "إيمان" الخادمة، فى العمل بشقة الطبيب لمدة شهر كامل وفى أول أيام الشهر الجديد أثناء تواجدها داخل شقة الطبيب حدثت بينها وبين الطبيب مشادة كلامية بسبب التحرش بها لفظيا.

تركت له الشقة وتوجهت إلى منزلها وهي في حالة انهيار، وعند دخولها الشقة أخبرت زوجها بما بدر من الطبيب العجوز وأنها لن تذهب إلى شقته مرة أخرى، فقرر الزوج الانتقام لشرفه من الطبيب وسرقة أمواله.

أحضر له فاكهة
في 25 أغسطس الماضي، ارتدى زوج الخادمة كمامة لإخفاء وجهه واستقل توك توك وفي يده كيس به فاكهة وتوجه لمنزل الطبيب، وصعد للشقة، وظل يطرق الباب حتى فتح له المجني عليه، وأبلغه بأنه زوج الخادمة وأنه احضر الفاكهة له بدلا منها بسبب مرضها المفاجئ، فسمح له الضحية بالدخول إلى الشقة.

عاطل يذبح طبيبا
عقب دخول المتهم وضع الفاكهة على منضدة السفرة، وجلس بجوار الطبيب العجوز لمعاتبته عما بدر منه تجاه زوجته قائلا "أنت بتتحرش بمراتي وهي بتخدمك، يا أخي احترم سنك وشيبتك، انت رجل في الدنيا ورجل في الاخرة"، فنهره الطبيب وحاول طرده من الشقه، فاستل المتهم سلاحا أبيض "مطواة" وأمسك به وذبحه.

سرق أموالا من الطبيب
عقب ذبح الطبيب ظل المتهم يبحث عن أموال أو أى شيء ثمين داخل الشقة لكنه لم يعثر إلا على 1100 جنيه فاستولى عليها وارتدى الكمامة مره اخرى وخرج من الشقة واستقل تاكسى وتوجه إلى موقف الترجمان بمنطقة بولاق أبو العلا، ورجع منزله وهو سعيد لأنه انتقم لشرفه.

اكتشاف الجريمة
أثناء نزول أحد جيران الطبيب على السلم رأى باب شقة المجني عليه مفتوحا فظل يطرق على الباب أكثر من 10 دقائق لكن دون إجابة، فدخل ليطمئن على الطبيب فتفاجئ به ملقى على الأرض وسط بركة من الدماء.

استنجد بالجيران الذين أبلغوا رجال الشرطة، واستمع رجال المباحث لأقوال الجيران وشهود عيان، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة، وتحفظ رجال المباحث على كاميرات المراقبة بمحيط الواقعة لتفريغها وتحديد هوية مرتكبى الجريمة.

كاميرات المراقبة تكشف المتهم
بإجراء التحريات وتفريغ كاميرات المراقبة تبين أن وراء ارتكاب الواقعة زوج الخادمة الذى كان متخفيا بارتدائه الكمامة وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة انتقاما منه لتحرشه بزوجته.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق المئات يتظاهرون فى ألمانيا تضامنا مع فلسطين مطالبين بفرض عقوبات على إسرائيل
التالى الخارجية السودانية عن سد النهضة: إثيوبيا تتنصل من الاتفاقيات الدولية لأسباب دعائية