أخبار عاجلة
فيرديناند يدافع عن محمد صلاح -
عبد الواحد يحدد شرطه للبقاء مع المصري -
رفع 16 طن قمامة ومخلفات من شوارع إسنا في الأقصر -

التأديبية تلغي مجازاة أستاذة جامعية متهمة بإلحاق الضرر بمصالح الطلاب

التأديبية تلغي مجازاة أستاذة جامعية متهمة بإلحاق الضرر بمصالح الطلاب
التأديبية تلغي مجازاة أستاذة جامعية متهمة بإلحاق الضرر بمصالح الطلاب
ألغت المحكمة التأديبية لمستوى الإدارة العليا بمجلس الدولة، قرار مجازاة استاذة جامعية تشغل وظيفة دكتور علم نفس تربوي بكلية الدراسات العليا للتربية بإحدي الجامعات ، والمتضمن عقابها باللوم، لما نُسب إليها من إثارة المشاكل مما أدي لتعطيل أعمال الكنترول وتأخر إعلان النتيجة للطلاب وإلحاق الضرر بمصالح الطلاب ، وجاء قرار إلغاء العقوبة من المحكمة ، لعدم تحديد اتهام علي وجه الدقة للطاعنة.

صدر الحكم برئاسة المستشار حاتم دَاوُدَ نائب رئيس مجلس الدولة ، وسكرتارية محمد حسن .

عقوبة اللوم

وأكدت المحكمة ، إنه باستقراء أوراق التحقيق الإداري الذي صدر بناء عليه قرار بمجازاة الطاعـنة بعقوبة اللوم ، يبين أنه تمثل في أسئلة أٌلقيت على الطاعـنة حـول ما حدث بلجنة إمتحان مقرر القياس والتقويم عام ٢٠١٩ بالدبلوم عام الصباحي شعبة التعليم العام، وعدم تنفيذ قرار توزيع الدرجة على السؤال محل المشكلة ، وما خلصت إليه لجنة مراجعة أوراق الإجابة الخاصة بالمقرر، ودون تحديد المخالفة المنسوبة للطاعنة على وجه الدقة.

إعلان النتيجة 

 إذ إن الثابت من التحقيق، أن الاتهام الذي تم مواجهة الطاعنة به هو رفضها تنفيذ القرار الصادر من لجنة حل المشكلات ، وإذ ثبت من الإطلاع على تقرير التحقيق  وكذا القرار المطعون فيه ، والذي قرر توقيع عقوبة اللوم على الطاعنة لخروجها على مقتضيات الواجب الوظيفي والدقة والأمانة لما ثبت في حقها من إثارتها للمشاكل بشكل مستمر مما أدى إلى تعطيل أعمال الكنترول ، وتأخر إعلان النتيجة ، وإهدار وقت إدارة الكلية وإلحاق الضرر بمصالح الطلاب وعدم تعاطيها مع شكاوي الطلاب ، وعدم قيامها بتسليم نموذج الإجابة للكنترول ،الأمر الذي ترتب عليه قيام كل أستاذ بعمل مفتاح إجابة خاص به .

التحقيقات 
وإذ لم يوجه هذا الإتهام على وجه الدقة للطاعنة أثناء التحقيقات ، ولم تتم مواجهتها بالتهمة المحددة في عناصرها ، حتى يتسنى للطاعنة الإلمام بالمخالفة على وجه الدقة وإبداء دفاعها بشأنها، بل أن التحقيقات والإتهام الموجه للطاعنة لم يتناول تلك المخالفة على وجه محدد ودقيق واكتفى بالإشارة إلى مخالفة الطاعنة على النحو الوارد بمذكرة التحقيق .

 فمن ثم يكـون هـذا التحقيـق قد وقع باطلاً، ومن ثم يؤدى إلى بطلانه ، وبهذه المثابة فإنه يضحى حقيقاً بالإلغاء وما يترتب على ذلك من آثار . وغنيُّ عن البيان أنه ولئن كان الأمر كذلك ، إلا أنه ليس ثمة ما يمنع أو يخلّ بحق الجهة الإدارية المطعون ضدها في إعادة التحقيق مع الطاعنة في المخالفات المنسوبة إليها بناءً على إجراءات صحيحة، وتحقيق قانوني سليم وصحيح.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق حظر التصالح فى جرائم حقوق المستهلك حال الإصابة أو الوفاة.. اعرف التفاصيل
التالى الخارجية السودانية عن سد النهضة: إثيوبيا تتنصل من الاتفاقيات الدولية لأسباب دعائية