أخبار عاجلة
تعرف على عدد ساعات عمل المصريين -
شاهد.. مسلسل "ملوك الجدعنة" | ملخص الحلقة 26 -

وسط إجراءات احترازية.. الكنيسة المرقسية بالإسكندرية تقيم قداس عيد القيامة

وسط إجراءات احترازية.. الكنيسة المرقسية بالإسكندرية تقيم قداس عيد القيامة
وسط إجراءات احترازية.. الكنيسة المرقسية بالإسكندرية تقيم قداس عيد القيامة
بدأ منذ قليل قداس عيد القيامة المجيد بداخل الكنيسة المرقسية بمحافظة الإسكندرية، بمنطقة محطة الرمل وسط المحافظة.

وتوافد أقباط الكنيسة للمشاركة في حضور القداس بداخل الكنيسة وذلك في نطاق العدد المسموح للحضور بنسبة 25% لتفادي انتشار فيروس كورونا المستجد وانتقال العدوى بين شعب الكنيسة وفقا لقرار البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية.

Image1_52021120490843998571.jpg

Image1_520211204836162235296.jpg

Image1_520211204818783704942.jpg
وتطبق فرق النظام  بالكنيسة كافة الإجراءات الاحترازية أثناء دخول المصلين حيث يتم قياس درجة الحرارة إلى جانب تعقيم اليدين بواسطة المطهرات، فضلا عن تنظيم أماكن الجلوس بين الحضور بحيث تكون هناك مسافات تباعد بين الجميع، كما تم تفعيل نظام الحجز المسبق للكنائس التي يسمح فيها بالحضور منعا للزحام.

فيما أعلنت بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالإسكندرية، اعتذارها لعدم استقبال المهنئين، نظرا للظروف الصحية الحالية والاكتفاء بالتهنئة على البريد الإلكترونى، وقالت الكنيسة فى بيان لها "نصلى من أجل أن يرفع الله الوباء عن العالم ويشفى كل مريض". 
 
ومن جه ترأس قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسيةاليوم، قداس عيد القيامة المجيد من الكاتدرائية المرقسية بالعباسية بحضور عدد من مطارنة وأساقفة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

وقد أقيم القداس بحضور عدد محدود من الشعب وسط إجراءات احترازية مشددة من جانب الكنيسة للوقاية من فيروس كورونا.

ويذكر أن البابا تواضروس الثانى قد شدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية حرصا على صحة المواطنين والالتزام بنسبة محدودة لحضور القداسات والصلوات، وضرورة ارتداء الكمامة بشكل دائم والاهتمام بغسل الأيدى، والتباعد الاجتماعى.
 
أقباط الكنيسة المرقسية يحتفلون بعيد القيامة المجيد بالإسكندرية

Image1_52021120507234640045.jpg

Image1_520211204942932770663.jpg

Image1_520211204925515897379.jpg
كما شدد على كهنة قطاعات القاهرة والإسكندرية، بضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، ووجه بالالتزام بمراجعة أسماء المصلين المسجلة أسماؤهم فى كشوف الحاجزين للصلاة "كلٌ في كنيسته"، والاعتذار بشكل قاطع لمن يعلمون بإصابته أو إصابة أحد أفراد أسرته بفيروس كورونا حاليًا أو مؤخرًا، عن عدم استقبالهم للصلاة في الكنيسة، واستبعاد أسمائهم من الكشوف.
 
وأكد البابا أن الأمانة تقتضي على الجميع "كهنة وشمامسة وشعب"، أن يمتنع عن الذهاب إلى الكنيسة فى حالة مجرد الشك في احتمال إصابته أو مخالطته لمصاب سواء من أفراد أسرته أو من آخرين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق محافظ أسوان يطمئن رئيس الوزراء على الوضع الصحي وتوافر السلع التموينية والأساسية
التالى الخارجية السودانية عن سد النهضة: إثيوبيا تتنصل من الاتفاقيات الدولية لأسباب دعائية