أخبار عاجلة
حقيقة عمل جزء ثان من مسلسل هجمة مرتدة -

وزير : صرف 70% من مقررات أبريل.. وتوفير 70 ألف طن زيت شهريًا

وزير : صرف 70% من مقررات أبريل.. وتوفير 70 ألف طن زيت شهريًا
وزير التموين: صرف 70% من مقررات أبريل.. وتوفير 70 ألف طن زيت شهريًا
قال الدكتور علي المصيلحي وزير والتجارة الداخلية، إن جميع أصناف السلع التموينية بمحافظة كفر الشيخ أصبحت مميكنة الآن، وتم تسجيلها بالكامل على نظام الحاسب الآلي.
 
وأكد أن جميع البقالين والعاملين بمنافذ جمعيتي بالمحافظة، أصبح مربوط على مستودع سلع وفرع جملة محدد، ما يضفي انضباط أكثر على منظومة الدعم.

وأضاف وزير التموين، على هامش جولته بمحافظة كفر الشيخ: معدل صرف السلع التموينية وصل إلى 70% في حين أننا في منتصف الشهر الآن، ما يؤكد توافر كميات كبيرة من السلع، موضحا أنه في السابق كان المواطن يذهب لصرف سلعة السكر ضمن حصة الدعم، ليفاجئ بالبقال يخبره بعدم وجود سكر وسيأتي في اليوم التالس، وذلك كان يحدث لعدم انتظام شبكة الصرف لعدم توافر الاحتياطيات الاستراتيجية من السلع على مستوى كل محافظة. 

وأكد أن تخصيص زجاجة لتر زيت لكل مواطن لا يعني وجود أزمة، ولكن نحن لدينا حوالي 64 مليون مواطن يستحق دعم تموينيي، ما يعني ضرورة توفير 70 ألف طن زيت شهريا، وفي حال فتح الأمر دون تحديد، يمكن أن يتم طرح 70 ألف طن زيت ونجد أن المباع 50 ألف طن فقط، كما أن الكميات المباعة ستتغير شهريا، ولذلك تطلب الأمر تخصيص زجاجة زيت لكل مواطن ضمن حصص الدعم.

وأوضح أنه يتم تخصيص 2 كيلو سكر وزجاجة زيت لكل فرد ببطاقة التموين، مشددا أن إقبال المواطنين على سلعة الزيت ببطاقات التموين، يرجع إلى طرح السلعة بسعر 17 جنيها، في حين أنها تباع بسعر 23 جنيه، وبالتالي لا يمكن منح المواطن أكثر من زجاجة لكل فرد ببطاقة التموين.

وأشار إلى أن الوزارة قادرة على توفير الزيت بكميات تصل إلى 70 ألف طن شهريا، إضافة إلى المحافظة على سعر المنتج عند 17 حتى بعد عيد الفطر، ثم يتم دراسة السعر العالمي للمنتج وهل سيستمر في الصعود أم لا؟، ليتم عقد اجتماعات مع الشركات لإعادة حساب سعر الزيت. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى الخارجية السودانية عن سد النهضة: إثيوبيا تتنصل من الاتفاقيات الدولية لأسباب دعائية