أخبار عاجلة
تعرف على أخطر 4 أنواع من كلاب في العالم -
عبدالعزيز الشواطي يحتفل بعقد قرانه في أبها -

مياه جوفية وعمارات متهالكة.. أزمة عمرها 30 عاما بمساكن شطا في دمياط

مياه جوفية وعمارات متهالكة.. أزمة عمرها 30 عاما بمساكن شطا في دمياط
مياه جوفية وعمارات متهالكة.. أزمة عمرها 30 عاما بمساكن شطا في دمياط
طريق غير ممهد تنبعث منه روائح كريهة وعمارات سكانية تطل على بحيرات من المياه الجوفية وتلال من القمامة تتوسط الطريق وجدران متآكلة نتيجة تأثرها بكل هذه العوامل، هذا هو حال سكان منطقة مساكن السلخانة بقرية شطا التابعة لمحافظة دمياط، مما تسبب في انتشار الأمراض والأوبئة خاصة أمراض الجهاز التنفسي.

لا يمكن تحمل السير في هذه المنطقة أكثر من بضع دقائق، فالمشهد يؤذي العين، كما أن عليك حبس أنفاسك قدر المستطاع لتتمكن من استكمال السير. 

لجأ الأهالي إلى قطع من الحجارة وألواح خشبية لصنع ممرات تمكنهم من التنقل والسير ولكن غير مسموح لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة المرور من هذه الطرقات.

تجولت "فيتو" في المنطقة لرصد معاناة الأهالي، حيث القمامة متناثرة يمينا ويسارا، وكذا بحيرات المياه الجوفية أيضا حيث توافدت العديد من الحيوانات الأليفة التي جعلت من هذه البيئة مناخا جيدا للعيش به.

روائح كريهة وأمراض ومهددين بالتشرد في أي وقت، بهذه العبارات بدأت ريهام حنتر "معلمة" حديثها قائلة: نحتاج إلى رصف هذه الطرق وترميم تلك العمارات، مؤكدة أن هناك وحدات سكنية على وشك الانهيار بفعل المياه الجوفية. 

واستكملت حديثها قائلة: نعيش حالة من الذعر فجدران تلك العمارات تسكنها الثعابين ولم نتمكن من فتح نوافذنا هربا من هذا الوضع. مطالبة مسؤولي المحافظة بسرعة التدخل ورصف هذا الطريق تيسيرا على الأهالي. 

وقال أحد سكان المنطقة، نعيش هذه الأزمة منذ ثلاثين عاما لا يوجد رصف لهذه الطرقات والأمر أصبح مرهقا، واستكمل حديثه قائلا: أرسلنا العديد من الشكاوى وطالبنا برصف هذه الطرق ولكن دون جدوى والآن عمارات المنطقة مهددة بالانهيار وأولادنا يعانون الأمراض. 

استكملنا جولتنا وظل مشهد القمامة باقيا بطول الطريق لتستوقفنا إحدى سيدات المنطقة وبدأت حديثها قائلة: زوجي أصيب بمرض في الجهاز التنفسي نتيجة هذه القمامة وبسبب المياه الجوفية، كما أننا مهددون  بالتشرد بسبب تأثر العمارة بالمياه الحوفية ومحتاجين إلى مسؤول يساعدنا.

وقال أحد شباب المنطقة، نبعد كيلومترات عن مدينة الأثاث، وكذلك مشروعات الإسكان، وكل ما نريده أن يتم إصلاح هذه الطرق ورفع هذه المعاناة عن أبناء هذه المنطقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق الأوقاف تفتتح 53 مسجدًا جديدًا الجمعة المقبلة
التالى وزيرة البيئة تكشف تفاصيل السعر التحفيزي للكهرباء المنتجة من تدوير القمامة