صحيفة تركية: ارتفاع نسبة العاملات بالدعارة لتدنى الأوضاع الاقتصادية بالبلاد

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

ذكرت صحيفة أحوال التركية أن الظروف الاجتماعية الصعبة تركيا حيث البطالة، وانخفاض الأجور والإرهاق وتفاقم وصعوبة ظروف المعيشة وعد القدرة على تلبية الاحتياجات الأساسية أصبح يوجه جزء كبير من المجمتع للعمل فى الدعارة من أجل الكسب، فى وقت يدعى الرئيس التركى رجب طيب أردوغان القيام بإصلاحات اقتصادية.

 

وتمتد قائمة العاملين لتشمل العاملين بورش النسيج وربات المنزل وطلاب الجامعة أيضا وأن الغالبية العظمى من بين هؤلاء يمارسون هذا العمل من أجل القدرة على تلبية ظروف المعيشة ورعاية الأبناء، فى حين قال الأشخاص الذين أجرت معهم الجريدة حوارات فيما يتعلق بظروف عملهم قالوا أنهم يعملون تحت ظروف عمل صعبة للغاية فى أماكن عملهم ويحصلون على أجور قليلة جدا ما دفعهم لممارسة الدعارة من أجل الكسب.

 

وأضافت الصحيفة أن ظروف اللاجئين السوريين قد زادوا من حدة هذه الأزمة الاقتصادية وأن عدد كبير جدا من النساء الذى قتل أزواجهم فى الحرب فى سوريا، أو المفقودين وتبقى الأم وحدها مع الأطفال لا يجدون سبيل غير ممارسة الدعارة للقدرة على المعيشة.

 

وقال الأشخاص الذين تم عمل حوار معهم أنهم يتعرفون على زبائنهم من خلال وسائل التواصل الاجتماعى أو أصحاب المنازل الذين يذهبون لتنظيفها أو من الحدائق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق