وزيرة الهجرة تشهد افتتاح فعاليات الدورة الرابعة للمعرض الدولي "ديستنشن أفريكا"

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، السبت، في فعاليات الدورة الرابعة من معرض "Dsetination Africa "، الذي ينظمه المجلس التصديري المصري للغزل والمنسوجات والملابس الجاهزة، وجمعية المصدرين المصريين "أكسبولينك".

وحضر الافتتاح المهندس عمرو نصار التجارة والصناعة، وهشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، والمهندس مجدى طلبة رئيس المجلس التصديري للغزل والمنسوجات والملابس الجاهزة والمفروشات المنزلية، والسيد خالد الميقاتي، رئيس جمعية المصدرين المصريين "إكسبولينك"، إلى جانب عدد كبير من سفراء الدول العربية والأفريقية والمستثمرين ورجال الأعمال.

وخلال فعاليات المعرض، تفقدت وزيرة الهجرة معرض الغزل والمنسوجات مع وفد يرأسه مايكل برسوم مهندس نسيج مصري مقيم بكندا، ويشغل منصب رئيس تقييم الجودة في شركة كبيرة في مجال الملابس الجاهزة.

وأوضحت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أن مشاركة وفد رجال الأعمال والمستثمرين المصريين بالخارج؛ يأتي ضمن ثمار تستطيع بالاستثمار والتنمية، مضيفة أن هناك اهتمام كبير من المعرض بالسوق الكندي في الفترة الحالية؛ لوجود عدد من رجال الأعمال المصريين بالسوق الكندي.

وتابعت وزيرة الهجرة، أن دعم جهود المستثمرين ورجال الأعمال المصريين بالخارج، يضمن انتشارا للمنتجات المصرية، وتوفير فرص عمل في الداخل؛ ما يحد من الهجرة غير الشرعية، ويخدم إستراتيجية الدولة في هذا الإطار، مؤكدة أن المصريين بالخارج قادرون على الترويج للمنتجات المصرية حول العالم، ولديهم خطط طموحة للمشاركة في تنمية بلدهم، مشيرة إلى حرص وزارة الهجرة على استغلال هذه الطاقات.

وخلال فعاليات المعرض، استعرض الوفد المكون من ٤ شركات إمكانية نقل خطوط إنتاجهم من الصين إلى مصر، خلال مقابلة المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة والسيد مجدي طلبة، رئيس المعرض الذي يشغل عضوية مجلس إدارة اتحاد الصناعات المسئول عن المنسوجات.

وأضاف مايكل برسوم، مهندس نسيج مصري بالخارج، أن الأسواق التصديرية للقطاعات النسجية تشهد اتساعا كبيرا؛ حيث تحتل الولايات المتحدة الأمريكية المرتبة الأولى بواقع 820 مليون دولار، يليها دول الاتحاد الأوروبي بإجمالي صادرات 717 مليون دولار ثم أسواق الدول العربية في المرتبة الثالثة.

وتابع برسوم، أنه يعمل ومجموعة من المستثمرين ورجال الأعمال المصريين بالخارج على زيادة التصدير للخارج، والترويج للمنتج المصري، بدلا من المنتجات الأخرى الأقل جودة؛ لتوفير العملة الصعبة وخلق فرص عمل للشباب، وذلك بالتصدير إلى كندا أو غيرها من دول الاتحاد الأوروبي.

وأشاد المهندس مجدي طلبة، رئيس المجلس التصديري للغزل والمنسوجات، بجهود السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وإشراكها المصريين بالخارج في خطط التنمية، وفتح الأسواق أمام المنتجات المصرية، كما شاهدنا اليوم من مشاركة المهندس مايكل برسوم.

وأكد أن معرض "ديستنشن أفريكا" يعد فرصة عظيمة لصادرات القطاعات النسيجية بمصر للوصول إلى الأسواق العالمية بزيادة الحصة السوقية بالأسواق الحالية، أو الوصول لأسواق جديدة؛ حيث إن ما يمتلكه القطاع من موارد غنية وكوادر بشرية ذات مهارة وقدرة فائقة تساعد على زيادة الصادرات من المنسوجات من ملابس ومفروشات مصرية إلى تلك الأسواق.

ويقام على هامش المعرض عدد من ورش العمل والجلسات النقاشية تعرض كافة مناحي الاستدامة في مجال صناعة المنسوجات والملابس الجاهزة، وما يقوم به المجلس بالاشتراك مع عدد من المشروعات لتمكين شركات القطاع من معايير الاستدامة والحفاظ على البيئة كأحد أهم العوامل الضرورية للتواجد بالسوق العالمي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق