«العربية للإعلام وحقوق الإنسان» تعلن متابعة انتخابات نقابة الصحفيين

«العربية للإعلام وحقوق الإنسان» تعلن متابعة انتخابات نقابة الصحفيين
«العربية للإعلام وحقوق الإنسان» تعلن متابعة انتخابات نقابة الصحفيين

أعلنت الشبكة العربية للإعلام الرقمي وحقوق الإنسان، عن متابعتها لانتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين المزمع عقدها الجمعة 5 مارس .

ويأتي إعلان الشبكة لمتابعة تلك الانتخابات إيمانًا منها لأهمية العمل النقابي ودور نقابة الصحفيين المصريين باعتبارها أقدم النقابات المهنية وقلعة الحريات، خاصة وأن الانتخابات تدور وسط أجواء نقابية ساخنة، حيث سعى مجلس النقابة الحالي لتأجيل الانتخابات بسبب المخاوف من جائحة كورونا وهو ما قوبل بحالة رفض نقابية من المرشحين الجدد على مقاعد المجلس والنقيب.

وستتابع الشبكة مراحل إجراء الانتخابات المختلفة بدءا من فتح باب الترشيح ثم مرحلة الطعون وفترة الدعاية الانتخابية ثم مرحلة التصويت وإعلان النتائج عبر فريق متطوع من أعضاء النقابة والتأكد من نزاهة العملية الانتخابية واتفاقها مع القانون والمعايير الدولية.

وأكدت الشبكة العربية للإعلام الرقمي وحقوق الإنسان أن الانتخابات تأتي في وقت تشهد فيه أوضاع الصحافة المصرية تحديات كبرى ممثلة في أوضاع اقتصادية صعبة بسبب تفشي جائحة كورونا، فضلا عن تحديات مهنية تشهدها الصحف في تطور مهنة الصحافة، وهو ما يلقى على عاتق المجلس القادم تحديات كبيرة.

وكانت الأيام الماضية قد شهدت محاولات لتأجيل الانتخابات، وبالفعل طلب المجلس استطلاع رأي الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع عما إذا كان من الواجب قانونًا عقد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين في الموعد المقرر لها في ظل الظروف الحالية لجائحة "كورونا".

ورد مجلس الدولة بإفادته عما إذا كانت الجهات الصحية المعنية المشار إليها (وزارة الصحة) قد أفادت نقابة الصحفيين بتعذر اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لعقد الجمعية العمومية للنقابة في موعدها المقرر قانونًا من عدمه، وذلك حتى يتسنى اتخاذ اللازم، وخاطب مجلس نقابة الصحفيين الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة لإفادة النقابة على نحو رسمي عما ورد في كتاب رئيس مجلس الدولة حتي يتسنى موافاته بالرأي الفني المطلوب.

وردت الوزارة بضرورة تأجيل الانتخابات لتعذر تطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وأرسل مجلس النقابة رد وزارة الصحة إلى مجلس الدولة، بناء على طلب رئيسه في مذكرته السابقة التي أرسلها للصحفيين، خاصة وأنّ النقابة طلبت فتوى قسم الفتوى والتشريع بمجلس الدولة، بشأن قانونية إجراء الجمعية العمومية وانتخابات النقابة في ظل جائحة كورونا.

وقرر مجلس نقابة الصحفيين البدأ في تلقي طلبات الترشح لانتخابات النقيب والتجديد النصفي لستة من أعضاء مجلس النقابة، لمدة 5 أيام اعتبارًا من الخميس (18 فبراير2021) وحتى الإثنين (22 فبراير2021)، من الساعة العاشرة صباحا حتى الثالثة مساءً، باستثناء اليوم الأخير (الإثنين) حيث يقفل باب الترشح في الساعة الثانية عشرة ظهرًا.

على أن يُفتح باب التنازلات والطعون في الخمسة أيام التالية (من 23 إلى 27 فبراير 2021)، تنتهي في الثانية عشرة من ظهر اليوم الأخير، ويعلن في اليوم نفسه الكشف النهائي للمرشحين للانتخابات، وتجرى الانتخابات يوم (الجمعة 5 مارس2021) في حالة اكتمال الجمعية العمومية بحضور نصف أعضائها.

وقرر مجلس النقابة تشكيل لجنة للإشراف علي انعقاد الجمعية العمومية والانتخابات برئاسة خالد ميري وكيل النقابة وعضوية الزملاء الخمسة المستمرون في مجلس النقابة وتفويضهم في اختيار مجموعة من أعضاء الجمعية العمومية للمشاركة في لجنة الإشراف علي الانتخابات ومخاطبة الجهات القضائية للإشراف علي العملية الانتخابية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.