منظمة العفو الدولية تدعو لإطلاق سراح 5 صحفيين إثيوبيين

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

جوهانسبرج – (د ب أ):

دعت منظمة العفو الدولية اليوم الجمعة إلى الإفراج الفوري عن خمسة صحفيين إثيوبيين تم القبض عليهم منذ شهر في العاصمة أديس أبابا بموجب قانون مكافحة الإرهاب.

وقالت المنظمة الحقوقية إن الخمسة الذين تم استدعاؤهم أمام المحكمة أمس الخميس بتهمة "التحريض على الإرهاب" يجب إطلاق سراحهم "فوراً ودون قيد أو شرط" لأن الشرطة لم تقدم أي دليل على جرائمهم المزعومة.

وقال سيف ماجانجو، نائب مدير برنامج شرق إفريقيا والقرن الإفريقي والبحيرات العظمى في منظمة العفو الدولية: "إن استخدام إعلان إثيوبيا لمكافحة الإرهاب من أجل اعتقال الصحفيين بشكل تعسفي، لا يتماشى مطلقا مع الإصلاحات التي شهدتها البلاد".

وأضاف ماجانجو أن كل ما تمكنت الشرطة من تقديمه كدليل، هو خطاب أرسلوه إلى أجهزة المخابرات والأمن الوطنية يطلبون فيه المساعدة في تحقيقاتهم.

وكان الصحفيون الرجال الخمسة، بيكيلا أمينو وأبديسا جوتاتا وفيرومسا بيكيلي وجادا بولتي وأدوجنا كيسو، يبلغون عن الانتهاكات الحقوقية والتطورات السياسية في إثيوبيا منذ 2011.

وقالت منظمة العفو الدولية إن تقاريرهم "الغزيرة" ساعدت على تغيير النظام في البلاد العام الماضي، الذي شهد تولي الإصلاحي أبي أحمد رئاسة الوزراء.

وقد سبق لأبي، الذي قام بالعديد من التغييرات في دولة تعتبرها مجموعات حقوقية قمعية، أن ألمح من قبل إلى إلغاء قانون مكافحة الإرهاب سيئ السمعة، الذي أدى إلى اعتقال الآلاف ومحاكمتهم، ومن بينهم أعضاء بالمعارضة.

ومع ذلك، أوضحت منظمة العفو الدولية أنها شهدت ارتفاعًا في عدد عمليات الاعتقال التي استندت إلى هذا القانون منذ يونيو .

المصدر مصراوى

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق