نائب عراقي: فرص بقاء حكومة رئيس الوزراء ضئيلة

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح


أفاد حسن فدعم، النائب العراقي، اليوم الخميس، بأن فرص بقاء حكومة عادل عبد المهدي ضئيلة، وأن مسألة رحيلها باتت الأقرب للخروج من المشهد المتأزم.
وأضاف في حديثه، "نحن ندعم التظاهرات، وهذا ما حذرنا به في وقت سابق، خاصة في ظل اعتماد المحاصصة، وتردي الخدمات والفساد المستشري، كل هذا دفع الشعب للانفجار في وجه الحكومة".
وتابع فدعم، بعض المندسين في التظاهرات حاولوا دفع الاحتجاجات للخروج عن مسارها السلمي، وأنه في الوقت الذي يدعم فيه الاحتجاج لا يجب الخروج عن القانون، أو المساس بالمصالح العامة.
وأشار إلى أن "البرلمان طلب عقد جلسة طارئة للبرلمان، إلا أن رئاسته لم ترد بشأن موعد عقد الجلسة حتى اليوم الخميس".
وشدد فدعم، على أنه حال تصاعد الاحتجاجات، فسيكون استبدال الحكومة هو الأقرب.
وقال عادل عبد المهدي، رئيس وزراء العراق، اليوم الخميس، إنه يسعى للتواصل مع المحتجين للنظر في مطالبهم.
ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" التركية بيانا عن مكتب عبد المهدي، قال فيه إن رئيس وزراء العراق، أكد على أن الحكومة تسعى للتواصل مع المحتجين للنظر في مطالبهم.
وقرر مجلس مكافحة الفساد في العراق، اليوم الخميس، وقف نحو ألف موظف بتهم الاختلاس وتبديد المال العام.
نقلت "الحدث" عن التلفزيون العراقي، أنه تم تنحية ألف موظف بتهم الفساد في الوقت، الذي تشهد فيه البلاد احتجاجات وقعت خلالها أعمال عنف.
وتشهد مناطق متفرقة من بغداد والمحافظات، تظاهرات غاضبة منذ مساء الثلاثاء الماضي، للمطالبة بالإصلاح.
وأعلن عادل عبد المهدي، رئيس الوزراء العراقي، في وقت سابق، حظر التجول في بغداد حتى إشعار آخر، على خلفية المظاهرات، التي تشهدها مناطق متفرقة من بغداد والمحافظات.
أتي ذلك، بعدما قالت مصادر من الشرطة العراقية ومصادر طبية، إن 11 شخصا بينهم شرطي قتلوا في احتجاجات خلال الليل في مدينتين بجنوب العراق.
وأضافت المصادر، أن "سبعة محتجين وشرطيا قتلوا في الناصرية خلال اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن، بينما لقي أربعة مصرعهم في مدينة العمارة".
جانبها، أعلنت وكالة الأنباء الفرنسية، تجدد إطلاق النار ببغداد في اليوم الثالث من الاحتجاجات رغم قرار حظر التجوال في العاصمة، الذي أعلنه رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في بغداد، حيث دخل حيز التنفيذ اعتبارا من الخامسة صباح اليوم الخميس وحتى إشعار آخر.
وأعلنت الرئاسات الثلاث في العراق (رئاسة الدولة والبرلمان والحكومة)، مساء أمس الأربعاء، عن تشكيل لجنة رسمية للتعامل مع مطالب المتظاهرين، سبق ذلك صدور قرار من مجلس محافظة بغداد بتعطيل العمل، الخميس، في كل الدوائر التابعة له.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق