الصين تطيح بأمريكا لتصبح الشريك التجاري الأول مع الاتحاد الأوروبي

الصين تطيح بأمريكا لتصبح الشريك التجاري الأول مع الاتحاد الأوروبي
الصين تطيح بأمريكا لتصبح الشريك التجاري الأول مع الاتحاد الأوروبي

ووفقا لأرقام التقرير الصادر عن المعهد الأوروبي للإحصاء (يوروستات)، فإن حجم تجارة الاتحاد الأوروبي مع الصين بلغ 586 مليار دولار (إجمالي الصادرات والواردات) مقارنة بـ 555 مليار دولار مع الولايات المتحدة، خلال العام الماضي.

© AFP / ERIC BARADAT

وأوضح "يوروستات" أن الصين باتت خلال العام ، الشريك التجاري الرئيسي للاتحاد الأوروبي، بحسب "فرانس برس".

وأرجع المعهد هذه النتيجة إلى زيادة الواردات الأوروبية من الصين بنسبة 5.6 % خلال عام 2020 مقارنة بعام 2019، وكذلك زيادة الصادرات الأوروبية إلى الصين بنسبة 2.2 %.

في المقابل سجلت التجارة الأوروبية مع الولايات المتحدة تراجعا كبيرا، حيث انخفضت الواردات 13.2 %، والصادرات 8.2%.

وبعد معاناة جراء وباء كورونا خلال الربع الأول من العام الماضي، شهد الاقتصاد الصيني تعافيا إلى حد كبير وتجاوز الاستهلاك في نهاية العام مستواه قبل عام، وهو ما أدى إلى زيادة المبيعات الأوروبية خصوصا السيارات والسلع الفاخرة.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي هو الشريك التجاري الأول للصين منذ عام 2004، لكن هذه هي المرة الأولى التي يكون فيها العكس صحيحا، وهو ما يعني أن الصين تقدمت على الولايات المتحدة في حجم التبادل التجاري مع أوروبا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.