أخبار عاجلة
برازيلي يقتل طليقته بسبب حظره على واتساب -

حقيقة اعتزام رغد صدام حسين الترشح لانتخابات رئاسة الوزراء العراقية

حقيقة اعتزام رغد صدام حسين الترشح لانتخابات رئاسة الوزراء العراقية
حقيقة اعتزام رغد صدام حسين الترشح لانتخابات رئاسة الوزراء العراقية

ونفى مصدر مقرب من رغد صدام حسين، اليوم الاثنين، نيتها أو إعلانها الإقدام على هذه الخطوة، بحسب تصريحاته لوكالة "عمون" الأردنية.

© AP Photo / MOHAMMAD ABU GHOSH

وتابع أن "الخبر محض شائعة وكذب، فابنة الرئيس الأسبق صدام حسين لم تصرح بذلك إطلاقا وتنفيه بشدة".

يشار إلى أن قناة "العربية" السعودية ستذيع، اليوم الاثنين، الجزء الأول من لقائها مع رغد صدام حسين، ضمن سلسلة من الحوارات التي أجرتها معها. 

وأذاعت القناة برومو اللقاء، والذي أشارت فيه إلى أن رغد صدام حسين ستكشف عن حقيقة رغبتها في القيام بدور سياسي في العراق، متحدثة عن الوضع الراهن فيه، والتدخلات الإيرانية به.  

كما ستكشف ابنة الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، عن تفاصيل الخطابات التي تلقتها من والدها أثناء محاكمته ومكان جثته.

وطالبت لجنة الشهداء والضحايا والسجناء السياسيين في مجلس نواب العراق، وزارة الخارجية العراقية باستدعاء سفيري السعودية والأردن، وتسليمهما مذكرتي احتجاج على خلفية نشر أخبار عن لقاء مرتقب لها على قناة "العربية" تتحدث فيه رغد صدام حسين عن دور إيران في العراق، وأن الأولى استباحت بلادها.

وبحسب موقع " رووداو" العراقي، فقد قدم رئيس لجنة الشهداء والضحايا والسجناء السياسيين عبد الاله النائلي خطابا رسميا لوزارة الخارجية، لاستدعاء سفيري مملكتي الأردن والسعودية لتسليمهم مذكرة احتجاج، على هذا اللقاء.

وأوضح النائلي أن استدعاء السفير السعودي يأتي لأن قناة "العربية" قناة سعودية، أما سفير الأردن فإن استدعاءه لكون بلاده هي مقر إقامة رغد صدام حسين.

وقالت اللجنة في خطابها إن هذه الاستضافة تعد "تجاوزا سافرا" على الشعب العراقي، وتضحياته في مقارعته لحزب البعث الذي كان يتزعمه صدام حسين الرئيس العراقي الأسبق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق العراق.. مجلس الوزراء يقرر شراء لقاحات كورونا من الشركات المصنعة مباشرة
التالى إيطاليا تستعد لتوجيه اتهامات إلى المتطوعين في مجال إنقاذ المهاجرين