الرئيس اللبنانى: سنستكمل الإصلاح الاقتصادى فى مشروع موازنة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

 

اعتبر الرئيس اللبنانى ميشال عون، أن الاستثمار فى لبنان مُجز، خاصة وأن مشروع موازنة البلاد لعام سيتضمن استكمال الإصلاحات الأساسية التى تساعد فى تطوير الاقتصاد اللبنانى وتعزيز فرص الاستثمار فيه وتنشيط السياحة.

 

جاء ذلك، خلال استقبال عون، ظهر اليوم الأربعاء، لنائب رئيس الوزراء الاقتصاد والسياحة فى لوكسمبورج إيتيان شنايدر.

 

وأشار الرئيس اللبنانى، إلى أهمية التعاون الاقتصادى والتجارى بين لبنان ولوكسمبورج، وتطوير العلاقات الثنائية وتعزيزها فى كافة المجالات، لافتا إلى أن فرص الاستثمار فى لبنان ستكون متاحة من خلال حزمة مشروعات إنمائية واقتصادية سيضعها لبنان أمام المستثمرين على ضوء توصيات مؤتمر دعم الاقتصاد والبنى التحتية اللبنانية (سيدر) وأن هناك إصلاحات عديدة قد تم اعتمادها لمواكبة فرص الاستثمار المتاحة.

 

وشدد على أن القطاع المصرفى هو من أقوى وأنجح القطاعات فى لبنان، مرحبا بالتعاون بين لبنان ولوكسبمورج، لا سيما وأن الأخيرة تتمتع بمزايا مالية واقتصادية جعلتها فى موقع متقدم فى المجال المصرفى.

 

من جانبه، أعرب الوزير شنايدر عن رغبة بلاده فى التعاون مع رجال الأعمال اللبنانيين، وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين والوقوف على سبل الاستثمار المتاحة، مشيرًا إلى أن لبنان يخطو خطوات سريعة فى مسار عمليات النهوض، وأن لوكسمبورج تدعم لبنان فى المحافل الإقليمية والدولية.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق