محاكمة ترامب ليست الأخيرة.. التحقيق في قضية الـ280 مليون دولار يعود للأفق

محاكمة ترامب ليست الأخيرة.. التحقيق في قضية الـ280 مليون دولار يعود للأفق
محاكمة ترامب ليست الأخيرة.. التحقيق في قضية الـ280 مليون دولار يعود للأفق

ذكرت تقارير أن النيابة العامة في نيويورك تحقق في "قروض بقيمة 280 مليون دولار مرتبطة ببرج ترامب وممتلكات أخرى مرتبطة بالرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب كجزء من تحقيق جنائي".

وبحسب صحيفة "صن" البريطانية، يقال إن القروض التي حصل عليها دونالد ترامب مرتبطة بمبناه في الجادة الخامسة، برج ترامب. 40 وول ستريت، ناطحة سحاب في الحي المالي؛ فندق وبرج ترامب انترناشيونال، عمارات في كولومبوس سيركل؛ وترامب بلازا، مبنى سكني في الجانب الشرقي من مانهاتن.

وجاء في تقرير لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية أن جميع القروض التي تم فحصها تم تقديمها إلى ترامب من قبل الشركات التابعة لـ"لادر كابيتال"، وهي صندوق استثمار عقاري مقره مدينة نيويورك.

ووفقًا لسجلات الملكية ، فقد أقرضت Ladder Capital ترامب أكثر من 280 مليون دولار لمباني مانهاتن الأربعة منذ عام 2012.

وقال تقرير وول ستريت جورنال إن محامو ترامب ومنظمة ترامب رفضوا التعليق.

وصف ترامب التحقيق، الذي يقوده المدعي العام لمنطقة مانهاتن سايروس فانس جونيور، وهو ديمقراطي، بأنه "مطاردة ساحرات" ما يعني أنه عملية تصيد بغرض التشهير به. ووصف محامو ترامب التحقيق بأنه "رحلة صيد" كجزء من محاولة فانس للحصول على الإقرارات الضريبية للرئيس السابق.

وتقول ملفات المحكمة التي قدمها مكتب فانس، إنه يجري تحقيقًا معقدًا في مزاعم احتيال في التأمين والاحتيال المصرفي من قبل منظمة ترامب وضباطها.

يأتي فحص ممتلكات ترامب في مانهاتن في الوقت الذي يخوض فيه مكتب فانس معركة قانونية من أجل الإقرارات الضريبية لترامب والتفاصيل المالية الأخرى.

في يوليو الماضي ، قضت المحكمة العليا بأن شركة المحاسبة التابعة لترامب كانت مطالبة بتسليم السجلات.

استأنف ترامب الحكم للمرة الثانية، لأسباب مختلفة، ولم تحدد المحكمة العليا بعد ما إذا كانت ستستمع للقضية، مما وضع أمر استدعاء فانس في طي النسيان.

ويعتقد أن المدعين يبحثون عن تناقضات بين مستندات القرض والمعلومات المالية التي قدمها ترامب في موضع آخر، وفقًا للتقرير.

قال خبراء قانونيون إن كتابة معلومات كاذبة حول طلب قرض بقصد الحصول على مزايا مالية يمكن أن يكون جريمة بموجب قانون نيويورك.

وذكر التقرير أن مكتب المدعي العام في مانهاتن رفض التعليق.

يبحث المدعون أيضًا في "سيفن سبرينجز"، العقار الذي تبلغ مساحته 213 فدانًا في ويستشستر، نيويورك، والذي تملكه منظمة ترامب.

استدعى المدعون معلومات تتعلق بتقييم الممتلكات، والتي قيل إنها متباينة على نطاق واسع.

قال مكتب المدعي العام في نيويورك ليتيتيا جيمس إنه يجري تحقيقًا منفصلًا في الاحتيال المدني في ممتلكات بما في ذلك 40 وول ستريت وعقار سيفن سبرينجز.

قالت منظمة ترامب إن جيمس، الديمقراطي، تحفزه السياسة. يقال إن Ladder يقدم قروضًا ثم يبيع الديون إلى مستثمرين آخرين في شكل أوراق مالية مدعومة بالرهن العقاري التجاري.

ويشار إلى أن جاك فايسلبرج، نجل المدير المالي لمنظمة ترامب ألين فايسلبرغ، يعمل في Ladder، لكن لم يتم اتهامه بارتكاب أي مخالفات.

حصل ترامب على قرض بقيمة 100 مليون دولار من Ladder في عام 2012 لبرج ترامب، وفقًا لسجلات العقارات. بعد ذلك بعامين ، حصل ترامب على قرض بقيمة 15 مليون دولار من Ladder من أجل ترامب بلازا.

بعد ذلك، أقرضت "لادر" ترامب 160 مليون دولار في عام 2015 مقابل 40 وول ستريت، يمتلك العقار عقد إيجار أرضي، مما يعني أنه بينما يمتلك ترامب المبنى فإنه يدفع إيجارًا للأسرة الألمانية التي تملك الأرض. ثم حصل ترامب على رهن عقاري بقيمة 7 ملايين دولار من Ladder في عام 2016 لصالح فندق وبرج ترامب انترناشونال.

ويأتي التقرير بعد نجاة ترامب من محاكمة عزله في الكونجرس بتهمة التحريص على التمرد على خلفية أحداق اقتحام الكابيتول الدامية، وجاء ذلم بفضل تصويت أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين لصالحه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق خلال يوم.. أكثر من 6 آلاف إصابة جديدة بـ كورونا في إسرائيل
التالى وزير خارجية لبنان يتوجه إلى القاهرة للمشاركة فى اجتماع وزراء الخارجية العرب