قضاء العراق: الفرنسيون المحكوم عليهم بالإعدام شغلوا مواقع قيادية فى داعش

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال رئيس محكمة جنايات "الكرخ" العراقية المتخصصة بنظر قضايا الإرهاب فى بالعاصمة بغداد أحمد الحريثى، اليوم الأحد، إن الفرنسيين المحكوم عليهم بالإعدام شغلوا مواقع قيادية فى تنظيم ‏داعش الإرهابى، وخاضوا معارك ضد القوات الأمنية الرسمية فى العراق وسوريا".

وحذر الحريثى - فى تصريحات أوردتها السومرية نيوز الإخبارية العراقية - "من تأثير الإرهابيين ‏الأجانب على عقول المراهقين الذين يعيشون فى بيئة متشددة إذ يتخذهم هؤلاء أيقونات ورموزا لتقليدهم"، لافتا إلى أن "دافع انتماء ‏الإرهابيين الأجانب إلى التنظيمات الإرهابية يختلف عن أسباب انخراط العرب فيها بسبب الفرق بين طبائع المجتمعات وتأثير ‏الظروف السياسية والاجتماعية والاقتصادية".

وأكد أن "من هؤلاء من كان يعانى مشكلات اقتصادية واجتماعية فى فرنسا ومنهم من كان يعانى من ظروف نفسية، وعلى ‏الأغلب كان أكثرهم من أصول عربية".

وأشار رئيس المحكمة إلى "عدم تلقى أى طلب من دول أخرى لمحاكمتهم، وذلك باستثناء طلب بإنابة قضائية كان قد قدم من فرنسا لإرهابيين اثنين ‏يوجد دعاوى مفتوحة بحقهما من قبل القضاء الفرنسى عن جرائم إرهابية وطلبوا فقط معلومات عن نشاطاتهما فى العراق والأدلة ‏المتوفرة بحقهما".

كانت المحكمة الجنائية فى بغداد قد أصدرت حكما بالإعدام شنقا فى حق فرنسيين اثنين بعد إدانتهما بالانتماء لتنظيم " داعش " الإرهابى، حيث يقوم القضاء العراقى بإجراء محاكمات لآلاف من المشتبه فى انتمائهم للتنظيم بما يشمل مئات الأجانب، والذين اعتقل المئات منهم عقب هزيمة التنظيم المسلح وخسارته للمعاقل التى كانت تخضع لسيطرته.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق