أخبار عاجلة
حقيقة جلسة نجم الزمالك مع الأهلي -

وكالة الطاقة الدولية تحذر: يورانيوم إيران يستخدم في صناعة سلاح نووي

وكالة الطاقة الدولية تحذر: يورانيوم إيران يستخدم في صناعة سلاح نووي
وكالة الطاقة الدولية تحذر: يورانيوم إيران يستخدم في صناعة سلاح نووي
أفادت وكالة الطاقة الدولية مساء اليوم الأربعاء، أن اليورانيوم الذي أنتجته إيران يُستخدم في صناعة سلاح نووي.اضافة اعلان

وكان مراقبون أمميون قد أشاروا إلي أن إيران أنتجت 3,6 جرامات من معدن اليورانيوم في منشأة بأصفهان، وذلك وفقا لشبكة «العربية» الإخبارية.

Image1_2202110215144706073966.jpg
يذكر أن إيران تخلت عن بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، وعادت إلى تخصيب اليورانيوم وتشغيل أجهزة الطرد المركزي، وذلك ردا على إعادة فرض العقوبات الأمريكية على الجمهورية الإسلامية في أعقاب انسحاب إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من الاتفاق الموقع في عهد باراك أوباما في 2015.

وبعد فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة، تحدثت واشنطن عن إمكانية عودتها إلى تنفيذ الاتفاق، لكنها أشارت إلى ضرورة عودة طهران لتنفيذ التزاماتها أولا، كما تحدثت عن ضرورة مناقشة ملفات أخرى متعلقة بإيران، بما فيها برنامج طهران للصواريخ البالستية.

ماذا يعني رفع إيران التخصيب لـ 20% ؟ وهل ستمتلك طهران قنبلة نووية ؟

من جانبه، أعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن طهران لن تتفاوض مع واشنطن قبل عودتها للاتفاق النووي.

وفي وقت سابق من مساء الجمعة الماضية، ناقش وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في اجتماع افتراضي مع نظرائه من بريطانيا وفرنسا وألمانيا عن كيفية إحياء الاتفاق النووي الإيراني.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان على تويتر: "أجرينا محادثات مستفيضة ومهمة بشأن إيران لنعالج معا التحديات النووية وتحديات الأمن الإقليمي"، مضيفًا أنهم ناقشوا أيضًا قضايا أخرى.

وتابع على تويتر: "أجرينا محادثات مستفيضة ومهمة بشأن إيران مع الوزير (أنتوني) بلينكن وهايكو ماس ودومينيك راب للتعامل سويا مع التحديات النووية وفي مجال الأمن الإقليمي"، مضيفًا أنهم تناولوا كذلك قضايا ملحة أخرى.

وتمثل تلك المحادثات رفيعة المستوى أحدث خطوات إدارة الرئيس جو بايدن الجديدة لاستكشاف كيفية إحياء الاتفاق النووي الذي وقعته إيران مع الدول الكبرى عام 2015 ولكن الرئيس السابق دونالد ترامب تخلى عنه في 2018.

وامتنع المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس عن التعليق على جوهر الاجتماع لكنه قال إن واشنطن تريد التأكد من أننا نعمل بشكل وثيق مع شركائنا الأوروبيين بشأن إيران.

وكان مسؤول أمريكي قال في وقت سابق إن الاجتماع بين بلينكن ولودريان والبريطاني دومينيك راب والألماني هيكو ماس سيتناول أيضا جائحة فيروس كورونا وروسيا والصين وميانمار والمناخ.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى إيطاليا تستعد لتوجيه اتهامات إلى المتطوعين في مجال إنقاذ المهاجرين