الصين تدعو إلى دور أممى رائد لحل الأزمة السورية ومواصلة مكافحة الإرهاب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

دعا مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة "ما تشاو شيوى"، إلى استثمار دور الأمم المتحدة كقناة رئيسية للوساطة لدفع عملية التسوية السياسية فى سوريا، مؤكدا فى الوقت نفسه أهمية مواصلة المجتمع الدولى محاربة الإرهاب فى سوريا بحزم وتهيئة الظروف الأمنية لدفع العملية السياسية.

وقال شيوى - فى كلمة أمام مجلس الأمن نقلتها وسائل إعلام صينية اليوم الأربعاء - إن الإرهاب يشكل تهديدا خطيرا لأمن واستقرار سوريا، مشددا على أهمية مكافحة الإرهاب كجانب مهم فى حل الأزمة السورية.

وأضاف أن "شمال غرب وشمال شرق سوريا يواجه تحديات خطيرة، وأن المنظمات الإرهابية تشق طرقها فى إدلب ويعيث الإرهابيون فى الأرض فسادا فى أجزاء أخرى كثيرة من البلاد".

وطالب المبعوث الصيني، المجتمع الدولي، وفقا للاتجاهات والخصائص المختلفة للأنشطة الإرهابية فى مختلف المناطق، بتعزيز التنسيق والتعاون، وتوحيد المعايير، ومكافحة جميع المنظمات الإرهابية التى حددها مجلس الأمن، من أجل تعظيم إنجازات مكافحة الإرهاب وتحسين البيئة الأمنية فى سوريا بشكل مستمر.

كما دعا شيوى إلى دور أممى رائد فى حل الأزمة السورية، قائلا: إنه يتعين على الأمم المتحدة تعزيز التنسيق مع الحكومة السورية، ودفع إنشاء لجنة دستورية تكون جامعة ومقبولة من جميع الأطراف فى وقت مبكر.

وأكد ضرورة اسيتعاب المخاوف المشروعة للحكومة السورية والأطراف الأخرى لبدء عملية سياسية مستدامة وفعالة، لافتا إلى أنه يتعين على المجتمع الدولى دعم جهود الوساطة التى يقوم بها المبعوث الخاص للأمم المتحدة لسوريا، ودعم عملية أستانا، وتعزيز المواءمات من خلال الدبلوماسية.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق