اكتشاف مقبرة جماعية تضم رفات 400 شخص في شمال العراق

اكتشاف مقبرة جماعية تضم رفات 400 شخص في شمال العراق
اكتشاف مقبرة جماعية تضم رفات 400 شخص في شمال العراق
أفادت شرطة محافظة نينوى في شمالي العراق اليوم الأحد بالعثور على مقبرة جماعية تضم رفات 400 شخص قتلتهم عناصر تنظيم داعش الإرهابي.اضافة اعلان

وقالت شرطة المحافظة العراقية في بيان: "تم العثور على مقبرة جماعية ضمت رفات 400 من الضحايا المغدورين من قبل عصابات داعش الإرهابية"، مشيره إلي أن المقبرة كبيرة وعثر عليها داخل قرية حميدات بقضاء تلعفر غربي نينوى وهي الثانية من نوعها خلال أشهر قليلة.

وأمس السبت، أعلن جهاز الأمن الوطني العراقي، إحباط مخطط كان يستهدف محافظة نينوى بهجماتٍ إرهابية.

Image1_1202131223724624720525.jpg
وبحسب وكالة الأنباء العراقية «واع»، قال جهاز الأمن الوطني، عبر بيان صحفي، إن عناصر الجهاز بناءً على معلوماتٍ أفادت بتحركاتٍ لعناصر تنظيم داعش الإرهابي في مناطق متفرقة بالموصل، شرعت في المراقبة والتعقب.

وأضاف البيان أن "العناصر تمكنت من إلقاء القبض على سبعة إرهابيين مطلوبين للقضاء وفق أحكام الإرهاب كانوا يخططون لإعادة تشكيلهم بخلية لاستهداف المحافظة بهجماتٍ إرهابية".

وأوضح البيان أنه "جرى تدوين أقوالهم، واعترفوا بتنفيذهم هجمات مسلحة ضد القوات الأمنية العراقية في أثناء عمليات التحرير، وتمت إحالتهم إلى القضاء لاتخاذ الإجراءات العادلة بحقهم".

وفي وقت سابق من الخميس، أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، القضاء على من يطلق على نفسه "نائب الخليفة ووالي العراق" في تنظيم داعش الإرهابي أبو ياسر العيساوي في عملية استخبارية نوعية.

وقال الكاظمي في تغريدة له على تويتر: "شعب العراق إذا وعد أوفى، وقد توعدنا عصابات داعش الإرهابية برد مزلزل".

وأضاف: "الرد جاء من أبطالنا بالقضاء على زعيم عصبة الشر، أو مَن يطلق على نفسه (نائب الخليفة ووالي العراق) في التنظيم، أبو ياسر العيساوي، في عملية استخبارية نوعية".

يذكر أن تنظيم "داعش" كان أطل مجدداً في العراق عبر عدد من العمليات الإرهابية، أبرزها تفجير بغداد الانتحاري المزدوج يوم 21 يناير الحالي، ما دفع الحكومة والقوى الأمنية للاستنفار.

وتوعد رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي بضرب أي محاولات إرهابية لترويع المدنيين، وأصدر أوامر لكافة الأجهزة بالاستنفار الأمني.

مع عودة فلول داعش للتحرك في العراق، أعلن جهاز الأمن الوطني، إحباط مخطط إرهابي لاستهداف محافظة كركوك. وقال الجهاز في بيان إنه "بعد ورود معلومات استخبارية عن وجود تحركات لخلايا إرهابية، باشرت مفارز الأمن الوطني عملية مسح وتفتيش في أطراف المحافظة لملاحقة تلك الخلايا والبحث عن الأسلحة والمتفجرات"، وفق ما أفادت وكالة الأنباء العراقية "واع".

كما لفت إلى أن "العملية أسفرت عن اعتقال اثنين من الإرهابيين مطلوبين اللذين يعملان بصفة عناصر استخبارية لداعش ويجمعان معلومات عن تحركات القوات الأمنية في المحافظة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.