أخبار عاجلة

إيران تكشف هوية المسؤول عن تفجير نطنز

إيران تكشف هوية المسؤول عن تفجير نطنز
إيران تكشف هوية المسؤول عن تفجير نطنز
أعلن التليفزيون الإيراني اليوم السبت تحديد هوية المسؤول عن الانفجار في منشأة نطنز النووية.

رضا كريمي
وقال إنه "جرى تحديد هوية مرتكب هذا التخريب وهو رضا كريمي"، مشيرا إلى أن الرجل فر من إيران قبل انفجار الأحد الماضي الذي ألقت إيران باللوم فيه على إسرائيل.

وأضح التليفزيون أن "الخطوات اللازمة والقانونية لاعتقاله وإعادته إلى البلاد جارية".

Image1_4202117125914636923905.jpg
وعرض التليفزيون صورة من جواز سفر لرجل عرفه بأنه كريمي، كما بث التقرير ما بدا أنه "نشرة حمراء" للإنتربول تطلب القبض عليه، وفقا لأسوشيتد برس.

ونقلت رويترز عن التليفزيون الإيراني: "الخطوات اللازمة والقانونية لاعتقاله وإعادته إلى البلاد جارية".

 منشأة نطنز النووية
وتفجير نطنز يعد ضربة قاصمة لإيران، إذ بات المفاعل الذي يعد عصبا نوويا لطهران يحتاج شهورا لتشغيله بحسب تقارير دولية.

وليست هذه المرة الأولى التي تتعرض فيها المنشأة لحادث فقد سبق أن أعلنت منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، في مايو الماضي، عن وقوع "حادث" داخل منشأة نطنز النووية الواقعة بمحافظة أصفهان (وسط).

 جهاز طرد مركزي

والمنشأة النووية التي شهدت انقطاعا مفاجئا في التيار الكهربائي، فجر الأحد، تضم 3 مبان مقامة تحت باطن الأرض على مساحة حوالي 100 ألف كم مربع، في حين ينشط بها ما لا يقل عن 16 ألف جهاز طرد مركزي بأنواع مختلفة بهدف تخصيب اليورانيوم منخفض التخصيب الذي يستخدم لتوليد الوقود بمحطات الطاقة النووية، وإنتاج اليورانيوم عالي التخصيب اللازم لتصنيع أسلحة نووية.

وأمس أعلنت طهران أنها تمكنت من إنتاج يورانيوم مخصب بنسبة 60% في خطوة أقلقت الدول الغربية الكبرى التي تخوض حاليا مفاوضات لإحياء الاتفاق النووي المبرم في 2015.

ويحتاج إنتاج أسلحة نووية يورانيوم مخصب بنسبة 90% بحسب الخبراء.

وعقب الهجوم، أعلنت إيران بدء تخصيب كمية صغيرة من اليورانيوم تصل درجة النقاء فيها إلى 60 بالمائة – وهي أعلى مستوى لها على الإطلاق – وسط محادثات في فيينا تهدف إلى إنقاذ اتفاقها النووي مع القوى العالمية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق إلغاء احتفالات عيد الفطر وتنكيس الأعلام في فلسطين
التالى الاستخبارات السودانية تنقذ القضارف من كارثة على يد عصابات الشفتة الإثيوبية