أخبار عاجلة
ليفاندوفسكي خارج موقعة باريس سان جيرمان -
مشاهد من أول ليالي رمضان 1442 في المسجد الحرام -
طبيب المنتخب يكشف تطورات إصابة تريزيجيه | فيديو -

رئيس الحكومة الليبية: الأمن المائي والقومي لمصر جزء من أمننا القومي

رئيس الحكومة الليبية: الأمن المائي والقومي لمصر جزء من أمننا القومي
رئيس الحكومة الليبية: الأمن المائي والقومي لمصر جزء من أمننا القومي
أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، أن الأمن المائي والقومي لمصر جزء من الأمن القومي الليبي.

وأضاف الدبيبة في تدوينة على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي " تويتر" اليوم الأربعاء، "نؤكد دعمنا الكامل للأشقاء في مصر والسودان فيما يتعلق بسد النهضة وندفع نحو الوصول إلى حل عادل للجميع"، حسبما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط " أ ش أ".

دعم عربى 

وكانت دول عربية دعمت مصر والسودان في ملف سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا، مشددة على أهمية تحقيق الأمن المائي للبلدين.

وأكدت المملكة العربية السعودية دعمها ومساندتها لمصر والسودان، مشددة على أن "أمنهما المائي جزء لا يتجزأ من الأمن العربي".

كما أعلنت المملكة، في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس"، الأربعاء، دعمها ومساندتها لأي مساع تسهم في إنهاء ملف سد النهضة وتراعي مصالح كل الأطراف.

المصالح المائية 

فى ذات السياق أعربت وزارة الخارجية الكويتية عن تضامن البلاد مع مصر والسودان في جهودهما للحفاظ على الاستقرار الإقليمي ومساعيهما لحل أزمة ملء وتشيغيل سد النهضة، بما يحفظ المصالح المائية والاقتصادية لدول مصب نهر النيل وفق القوانين الدولية، وبما يمكن هذه الدول من تحقيق طموحتاتهم في التنمية.

كما أعربت سلطنة عمان، عن تضامنها مع جمهورية مصر العربية وتأييدها في جهودها لحل الخلاف حول سد النهضة عبر الحوار والتفاوض بما يحقق الاستقرار للمنطقة ويحفظ مصالح جميع الأطراف.

ومن ناحيته، أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، أن أمن مصر المائي هو جزء من الأمن القومي العربي وأن الأردن يقف بالمطلق مع مصر في حماية حقوقها.

تعنت إثيوبيا 

ورغم مطالبة مصر والسودان إثيوبيا على تأجيل خططها لملء خزان السد حتى التوصل إلى اتفاق شامل، أعلنت أديس أبابا في 21 يوليو أنها أنجزت المرحلة الأولى من ملء الخزان البالغة سعته 4.9 مليارات متر مكعب، التي تسمح باختبار أول مضختين في السد، و أكدت عزمها على تنفيذ المرحلة الثانية من ملء بحيرة السد في يوليو المقبل.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، والثلاثاء، إن استقرار المنطقة بأسرها سيتأثر برد فعل مصر في حالة المساس بإمداداتها من المياه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق مقتل وإصابة 3 أشخاص في انفجار سيارة مفخخة بمدينة جنزور الليبية
التالى الدبيبة: ندعم أمن مصر المائي ونؤيد موقفها من سد النهضة